المحتوى الرئيسى

بكاء وإغماءات ومشاجرات بسبب صعوبة أسئلة الإنجليزي..ووفاة أول مراقب بالفيوم

06/13 19:58

كالعادة وللعام الثانى على التوالى  تسبب امتحان اللغة  الإنجليزية فى إنهاء ايام العسل والهدوء فى امتحانات الثانوية العامة حيث  خرج كثير من طلاب المرحلة الثانية اليوم الاثنين من الامتحان فى حالة هيستريا شديدة وبكاء وانتشرت حالات الإغماءات بين الطالبات فى كثير من المحافظات بسبب صعوبة الامتحان خاصة  اسئلة القصة والترجمة . وقد أجمع الطلاب على ثوابت أن السؤال الثالث الخاص بالاختيار من متعدد والسؤال الرابع الخاص بإوجد الخطأ، وكذلك السؤال الخاص بالقطعة.

واكد "محمد جمعة" مدرس اللغة الانجليزية بمدرسة سراي القبة الثانوية بنات أن الامتحان صعب نسبيا وفوق مستوى الطالب المتوسط وأكد صعوبة السؤال الخاص بالإختيار من متعدد وقال انه احتوى على ثلاث اسئلة حول نفس الدرس وان اسئلة الإختيار كانت متشابهة|، وقد تضمن الامتحان سؤال عن الإستفتاء وآخر عن العدالة الاجتماعة في السؤال الخاص بالترجمة.

واكدت الطالبة "رانيا السخاوي" أن الأمتحان جاء مثل السنة الماضية واصفة اياه بالغريب، وهذا ما أكدته الطالبة "ياسمين محمد" التي قالت أن الإمتحان لا يمكن أن يكون في مستوى الطالب العادي،واضافت انها وكثيرين لم يجيبوا السؤال الخاص بالقطعة وكذلك القصة

وشهدت لجنة الفيوم الإعدادية الحديثة وفاة أول ملاحظ امتحانات هذا العام حيث توفى على محمد حسن مدرسة لغة عربية بمدرسة جاويش الإعدادية القديمة بمحافظ بني سويف، والذي يبلغ من العمر 35 عاماً ، أثر إصابته بهبوط حاد في الدورة وتوقف في عضلة القلب، بعد 10 دقائق من بدء لجنة امتحان اللغة الإنجليزية للمرحلة الثانية.

وأكد جمال العربي رئيس عام امتحانات الثانوية العامة، أنه تم نقل المتوفي إلى مستشفى الفيوم التخصصي، وتم الانتهاء من كافة إجراءات تسليم الجثة إلى ذويها.

وبخصوص امتحان اللغة الإنجليزية للمرحلة الثانية الذي أداه الطلاب صباح اليوم، قال العربي في تصريحات صحفية من غرفة العمليات المركزية للثانوية العامة أن وردت إليه شكوى من أحد الطلاب نصها "الامتحان مش ظريف" .

وأضاف العربي أنه قد تباينت الآراء حول صعوبة الامتحان، موضحاً أن كل امتحان لابد أن يشتمل على جزء من الصعوبة للطالب المتفوق، مشيراً إلى أنه لو اجمع الطلاب أن امتحان اللغة الإنجليزية سهل يبقى الامتحان "مش كويس"، واستطر قائلاً "مش هنعمل أوكازيون للثورة على الامتحانات".
 
وقال العربي أنه ورد إليه بلاغ عن مشاجرة بين طالبين بالمطاوي أمام لجنة في مدرسة في مدينة شبرا الخيمة، إلا انه تبين أن الخبر غير صحيح، حيث كانت المشاجرة في الشارع المواجهة للجنة بين مواطنين عاديين.

وأشار العربي إلى أنه تم تغيير ثلاث رؤساء لجان في محافظات كفر الشيخ والمنيا والقاهرة، بناء على إفادات جاءت من المديريات التعليمية بعدم كفاءة هؤلاء المراقبين. واعلن جمال العربى أنه تقرر بدء تصحيح العينة العشوائية للإنجليزى  يوم الأربعاء المقبل  بينما تواصلت حالات الإغماء والبكاءعقب انتهاء الامتحان بمعظم مدارس الجمهورية، وتلقت الوزارة شكاوى حول ماقيل أنه حالات غش جماعى بمدرسة اللوزى فى دمياط.

وقالت وزارة التربية والتعليم في بيان لها أنها أرسلت فاكساً إلى كل المديريات التعليمية يقضي بالتأكد من سحب أجهزة المحمول من الطلاب وعدم تواجدها معهم أثناء اللجنة، وذلك نظراً لكثرة الشكاوى التي وردت إلى غرفة العمليات عن وجود حالات غش جماعي بأجهزة المحمول.

وتسببت صعوبة الامتحان  فى نشوب العديد من المشاجرات والمشادات  فى عدد كبير من اللجان ففى  مدرسة السادات الثانوية بنات دخل أـولياء الأمور فى مشادات كلامية مع ملاحظى اللجان فى محاولة لتسهيل اللجان بعد ارتفاع بكاء الطلاب داخل اللجان
وشهدت مدرسة المساعي المشكورة بشبين الكوم والثانوية القديمة بنات أكثر من حالات إغماء بين الطالبات بسبب صعوبة الامتحان وعدم قدرتهم علي الانتهاء من الإجابات قبل الوقت المحدد .
وعلى صعيد اخر تجمع اهالى الطلاب المرحله الثانيه من الثانويه العامه امام لجنه  مجمع المدارس بالحوال وقامو بالتعدى بالسب على مراسله التحرير ورددت احد اولياء الامور بسبب قيامها برصد حالات الغش بالموبايل واتخذت أجهزة الأمن المتواجدة موقفا سلبيا تجاه اعتداء الأهالى على الصحفيين كما شهدت لجان محافظة الغربية حالة من الفراغ الأمني ، رغم عدم وقوع اى أحداث عنف داخل هذه اللجان ، إلا أن بعضها شهد هروب من بعض الطلاب عقب امتحان اللغة العربية بسبب إغلاق المدرسة بعد انتهاء اللجنة

أكد المسئولون في التربية والتعليم مسبقا عن عقد اجتماعات ووضع خطط تأمينية ليس لها مثيل من قبل والاستعانة بأجهزة الأمن والقوات المسلحة ، إلا أن الواقع جاء على خلاف ذلك تماما ، فقد اكتفت القوات المسلحة بتأمين عملية نقل أوراق الأسئلة من مركز التوزيع إلى اللجان في المدن ، وتأمين مركز التوزيع نفسه.

أحمد كامل – أحد أولياء الأمور – دخل في مشادة كلامية مع أفراد الأمن بلجنة مدرسة أحمد عرابي بالمحلة ، والسبب أنهم رفضوا السماح له بالدخول في فترة الاستراحة للاطمئنان على نجله عقب أداء امتحان.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل