المحتوى الرئيسى

مصدر امني يعلن عن تعرض موكب عاهل الاردن للرشق بحجارة خلال زيارته جنوب المملكة والحكومة تنفي

06/13 16:17

 

قال مصدر امني اردني ان الموكب المرافق للعاهل الاردني الملك عبد الله الثاني تعرض الاثنين للرشق بحجارة وزجاجات فارغة خلال زيارته لمحافظة الطفيلة جنوب المملكة، لكن الحكومة الاردنية نفت وقوع الحادث.

 

وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه لوكالة فرانس برس ان "الموكب المرافق لموكب جلالة الملك تعرض خلال زيارته الى الطفيلة (179 كلم جنوب عمان) الى القاء حجارة وزجاجات فارغة من قبل فئة من الشباب"، مشيرا "انها فئة مندسة في العشرينات والثلاثينات من العمر".

 

واضاف ان "موكب الحرس المرافق لموكب جلالة الملك وبعد ان دخل المدينة تفاجأ بالقاء الزجاجات الفارغة والحجارة عليه من قبل مجموعة من الشباب ما اضطره الى تغيير وجهة الموكب الى بلدة العيس" في نفس المحافظة.

 

واكد ذات المصدر انه "تم تأمين الموكب وتم التعامل مع هذه الفئة من قبل قوات الدرك والاجهزة الامنية" دون اعطاء المزيد من التفاصيل.

 

لكن الحكومة الاردنية نفت وقوع الحادث، وقال طاهر العدوان وزير الدولة لشؤون الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة لوكالة فرانس برس ان "موكب جلالة الملك لم يتعرض للاعتداء عليه برشق الحجارة والقاء الزجاجات الفارغة".

 

واضاف العدوان في تصريحات مماثلة لوكالة الانباء الاردنية الرسمية (بترا) ان "زيارة الملك كانت ناجحة بشكل كبير وبعد انتهاء الاحتفال واثناء تدافع المواطنين للسلام على جلالته حدث احتكاك بسيط بين مواطنين وقوات الدرك" في المدينة التي امر الملك بتنفيذ عدة مشاريع تنموية فيها.

 

وقال مصدر امني لوكالة فرانس برس ان "مجموعة من الشباب تطلق على نفسها احرار الطفيلة تجمعوا على الشارع الرئيسي للمدينة محتجين على عدم دعوتهم للحضور والمشاركة في لقاء الملك خلال زيارته للطفيلة".

 

واوضح ان "هؤلاء الشباب البالغ عددهم ما يقارب 60 شخصا رشقوا قوات الدرك بالحجارة ما ادى ال اصابة 25 من رجال الدرك حالة واحد منهم خطرة وتم وضعه في قسم العناية المركزة".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل