المحتوى الرئيسى

أمريكا تتهم فصيلا شيعيا بقتل 5 من جنودها بالعراق

06/13 14:03

 

 

رجّح الجيش الأمريكي ضلوع مسلحين شيعة في مقتل خمسة من جنوده الأسبوع الماضي، في أكبر خسارة بشرية يتكبدها الجيش الأمريكي في يوم واحد منذ عام 2009، في اتهام يأتي بعد إعلان فصيل شيعي مسلح مسؤوليته عن الهجوم الذي وقع في السادس من الشهر الجاري.

وأوضح الجيش الأمريكي أن الهجوم، الذي تسبب في إصابة خمسة من جنود الجيش بجراح كذلك، يندرج في إطار محاولة تلك المليشيات نسب فضل هجماتها في دفع القوات الأمريكية إلى الخروج من العراق.

وطبقاً لاتفاقية أمنية بين واشنطن وبغداد، من المقرر سحب الجيش الأمريكي لقواته المتبقية، ويبلغ قوامها 47 ألف جندي، أواخر العام الحالي.

وقال العميد جيفري بوشنان، الناطق باسم القوات الأمريكية في العراق، لـCNN: "توقعنا زيادة الهجمات فيما تستعد القوات الأمريكية لنقل مهمتها."

وذكر بوشنان في رسالة بعث بها بالبريد الإلكتروني للشبكة: "تقييمنا هو أن جماعات مثل الميليشيات المدعومة من إيران، على غرار كتائب حزب الله، وعصائب الحق، ولواء اليوم الموعود، تسعى من خلال شن مثل هذه الهجمات إلى نسب فضل انسحاب القوات الأمريكية من العراق إليها."

ويتهم الجيش الأمريكي إيران بدعم "كتائب حزب الله" والمليشيات الشيعية الأخرى، وهو اتهامات دأبت الجمهورية الإسلامية على نفيها.

وتزامن التصريح مع إعلان "كتائب حزب الله" بإحدى المواقع الإلكترونية، مسؤوليته  عن الهجوم الذي استهدف "قاعدة لويالتي" بضواحي بغداد في السادس من يونيو/حزيران الجاري، ولم يتسن لـCNN التأكد من المزاعم بشكل مستقل.

وتصاعدت الهجمات ضد القوات الأمريكية باستخدام قذائف الهاون والقنابل التي تزرع على جانبي الطرق، في العاصمة بغداد، وجنوبي العراق، التي تعتبر بمثابة المعقل الحصين للشيعة.

وتواصل التنظيمات المسلحة تنفيذ ضربات ضد القوات الأمريكية، فيما قال الجيش الأمريكي إن غايتها إظهار تلك الحركات بمظهر القوة وإدعاء دفع القوات الأمريكية للانسحاب، وهي خطوة مقررة في الأصل في الأول من يناير/كانون الثاني المقبل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل