المحتوى الرئيسى

الجندي: مبارك يواجه الإعدام لو ثبت ضلوعه في قتل الثوار

06/13 12:47

كتب- المحرر القضائي:

قال المستشار محمد عبد العزيز الجندي وزير العدل: إن الرئيس المخلوع حسني مبارك قد يُواجه عقوبةَ الإعدام إذا ما ثبت ضلوعه في التحريض على قتل المتظاهرين خلال أحداث الثورة، موضحًا أن عقوبة الحبس هي أبسط ما يواجهه في الاتهامات الموجهة إليه خلال محاكمته المقرر بدؤها في الثالث من أغسطس المقبل‏.

 

وأوضح في تصريحاتٍ أدلى بها للصحفيين أن القواعد داخل السجون تُطبَّق وفقًا لمبدأ المساواة بين المسجونين، بعيدًا عما إذا كان هذا المسجون مسئولاً كبيرًا أو وزيرًا أو مواطنًا بسيطًا, مشيرًا إلى أن النيابة العامة، وعلى رأسها المستشار عبد المجيد محمود النائب العام تتولى مراقبة جميع السجون وتفتيشها بشكلٍ مفاجئ؛ لمراقبة حسن معاملتهم وعدم التفرقة بينهم.

 

وأكد أن عهد الفساد قد ولَّى ومضى, وضرب مثلاً بزكريا عزمي قائلاً: إنه كان يتحدث عن وصول الفساد إلى الركبة ثم الرقبة، وهو الآن تتم محاكمته بعد أن تبيَّن أنه أحد المسهمين الكبار في شيوع الفساد.

 

ونفى وزير العدل اختيار القضاة تبعًا لأهمية القضية التي سوف ينظرها أو الشخص المتهم فيها، مؤكدًا أن اختيار القضاة يكون وفقًا لقواعد صارمة تتولى تطبيقها محكمة استئناف القاهرة التي تقوم بتوزيع القضايا وفقًا لقواعد نزيهة وشفافة، وقال: لا أعترف بالقاضي الذي يتأثر بالرأي العام خلال نظره أية قضية، فمن يتأثر به لا يستحق أن يكون قاضيًا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل