المحتوى الرئيسى

نصف بالغي إسرائيل بجوازات أجنبية

06/13 12:46

الإسرائيليون متخوفون من المستقبل (الفرنسية) 


وديع عواودة-حيفا

يقدّر بحث أكاديمي إسرائيلي أن نحو نصف البالغين الإسرائيليين حصلوا على جوازات سفر أجنبية بدوافع مختلفة، ويشير باحثون لأسباب متعددة للظاهرة منها الخوف من "يوم أسود" بسبب استمرار التخوف من التهديدات الخارجية.

ويشير البحث الصادر عن الدكتورة سيما زلتسبرغ -المحاضرة في جامعة بار إيلان- أن ارتفاعا حادا طرأ على نسبة حملة الجوازات الأجنبية في إسرائيل منذ عام 2000، وترجح أن ما يزيد عن مائة ألف إسرائيلي حازوا على الجواز الألماني خاصة في العقد الأخير.

وتشير أيضا لارتفاع كبير بنسبة الإسرائيليين الحائزين على جوازات سفر من النمسا منذ أن سمحت الأخيرة لمواطنيها عام 2001 بحمل جوازي سفر، وكذلك بالنسبة لدول أوروبية كثيرة.

ويرى رئيس مركز التاريخ الألماني في الجامعة العبرية في القدس البروفيسور موشيه تسيمرمان ضمن الدراسة أن الظاهرة تنم عن رغبة الإسرائيليين باستعادة ما سلب منهم، قاصدا "مواطنتهم أو مواطنة آبائهم التي صودرت جراء قوانين نورمبرغ النازية في 1941".

وبرأيه فإن توجه الإسرائيليين ينم عن رغبتهم بالتساوق مع ظاهرة عالمية. وردا على سؤال عن طلب الأبناء والأحفاد أيضا للجواز الألماني يشير إلى أن مرد ذلك اعتبارات نفعية وللرغبة باستغلاله للسفر لدول يمنع الإسرائيليون من زيارتها أو من أجل الحصول على منح دراسية".

هيرباز: عوامل اقتصادية واجتماعية خلف الظاهرة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل