المحتوى الرئيسى

شهيد يفجر جدل حول المشاركة المصرية في بينالي فينيسيا

06/13 10:09

القاهرة - أ ش أ

تصاعد الجدل حول قرار رئيس قطاع الفنون التشكيلية الدكتور أشرف رضا بإزالة اسم شهيد ثورة 25 يناير أحمد بسيوني من غلاف كتالوج المعرض الخاص به، الذي مثل مصر في بينالي فينسينا، الذي اختتم مؤخرا.

ووصل الأمر إلى حد فتح وزير الثقافة الدكتور عماد أبو غازي تحقيقا في الأمر، وتعهده باتخاذ إجراءات حاسمة بحق أشرف رضا، في حال أثبت التحقيق قيامه بأية مخالفة في هذا الصدد.

وشاركت مصر في البينالي بمشروع "30 يوم جري في المكان"، الذى أعده أحمد بسيوني.. فيما أدان ائتلاف الثقافة المستقلة- في بيان له- إقدام رئيس قطاع الفنون التشكيلية على ازالة اسم بسيوني من غلاف كتالوج المعرض، وتغييره التصميم النهائي الذي قدمه فريق عمل المعرض، وتضمن اسم احمد بسيوني وسنة ميلاده وسنة استشهاده.. بحيث خرج الكتالوج المطبوع وقد أزيل منه كل ما يتعلق بالشهيد بسيوني، ما اضطر فريق العمل إلى طباعة ملصق باسم بسيوني وإضافته على الكتالوج.

واتهم الائتلاف رضا بالفساد الإداري، على خلفية إضافته صورته الشخصية ومقالا باسمه، باللغات العربية والإيطالية والإنجليزية إلى الكتالوج، مطالبا بإقالته من منصبه.

لكن رئيس قطاع الفنون التشكيلية الدكتور أشرف رضا رفض هذه الاتهامات، ورد عليها بأنه دعم مشاركة مصر في البينالي بمشروع "30 يوم جري في المكان". ودافع عن نفسه بأن قطاع الفنون التشكيلية قام بطباعة كتالوج الجناح المصرى كما هو متبع، إذ جرت العادة، فى المشاركات الدولية- حسب قوله- أن يحتوى غلاف المطبوعة المشاركة على شعار البينالى واسم الدولة واسم المشروع.

وأوضح أن موضوع المقالة التي كتبها تأتي في إطار القواعد المتبعة، فعادة ما يقدم رئيس القطاع الكتالوج، لافتا إلى أن مقالته تناولت بالشرح أسباب اختيار أعمال الشهيد أحمد بسيونى للعرض في جناح مصر في بينالى فينسيا.. مضيفا أن الكتالوج احتوى على 40 صفحة تحكى مشوار حياة بسيونى، ونماذج من أعماله الفنية ومشروعاته التى قام بها طوال حياته، وضمت 14 صورة شخصية للشهيد.

ونوه بأن واجهة الجناح المصري تصدرها اسم أحمد بسيونى وتاريخ ميلاده وتاريخ استشهاده، بالرغم من أنه من المتعارف عليه فى المشاركات فى المحافل الدولية الكبرى- حسب ما يقول- أن يأتى اسم مصر أولا قبل اسم أى فنان.

غير أن الفنان التشكيلي شادي النشوقاتي، القومسير التنفيذي لمشروع "30 يوما جري في المكان"، اعتبر ما فعله رئيس قطاع الفنون التشكيلية تلاعبا بالتصميم الرئيسي للكتالوج، منتقدا حذف اسم بسيوني من الغلاف.

وانتقد النشوقاتي وضع أشرف رضا صورته في مقدمة الكتالوج، معتبرا أن هدفه "الترويج الإعلامي لنفسه، بينما اختار بقية فريق العمل أن توضع أسماؤهم وصورهم في آخر صفحات الكتالوج، لأنهم يقدرون إنجاز الفنان الراحل الشهيد خلافا لموقف رئيس القطاع".

وأوضح أنه سيعقد مؤتمرا صحفيا بعد غد الاربعاء للحديث عن تفاصيل الأزمة، كما سيقدم تقريرا إلى لجنة المعارض بالمجلس الأعلى للثقافة لكشف السلبيات التنظيمية في البينالي.

وينتظر أن يحسم المستشار القانوني لوزراة الثقافة الجدل بعد الانتهاء من التحقيقات التي يجريها في هذا الصدد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل