المحتوى الرئيسى

فوز كبير لحزب العدالة التركي وأردوغان يتعهد بتعديل الدستور

06/13 09:51

إخوان أون لاين، وكالات الأنباء:

حقق حزب العدالة والتنمية الحاكم بتركيا نصرًا مدويًّا للمرة الثالثة على التوالي في الانتخابات العامة التشريعية بحصوله على 50.4% من نحو 94% من الأصوات أفرزت بالفعل، وهي نسبة كافية لتشكيله الحكومة؛ لكنها لا تكفيه لتعديل الدستور، غير أن رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان تعهَّد- في خطاب الانتصار- بتعديله بالتعاون مع المعارضة.

 

وحل في المرتبة الثانية حزب الشعب الجمهوري- أكبر أحزاب المعارضة العلمانية- بـ25.8% من الأصوات ثم حزب الحركة القومية بـ13.2%، وهو ما يمكنه من تخطي حاجز الـ10% اللازمة لدخول البرلمان، وحقق المرشحون المستقلون من الأكراد اختراقًا ملحوظًا بفوزهم بثلاثين مقعدًا.

 

ومن المرجح أن تعزز هذه النتائج الأسواق المالية اليوم الإثنين، كما أنها تعني أن حزب "العدالة والتنمية" سيضطر إلى التوصل لحل وسط مع أحزاب أخرى؛ للمضي قدمًا في خطط لتغيير الدستور الحالي الذي كتب قبل 30 عامًا تقريبًا خلال فترة حكم عسكري.

 

من ناحيته تعهَّد رئيس الوزراء طيب أردوغان عقب إعلان النتائج بالعمل مع معارضيه لتحقيق توافق بشأن دستور جديد لتركيا.

 

وقال- في كلمة أمام آلاف المؤيدين من شرفة مقر حزب العدالة والتنمية بأنقرة- إن "الشعب أبلغنا رسالة بصياغة الدستور الجديد من خلال التوافق والتفاوض"، وأضاف "سنناقش الدستور الجديد مع أحزاب المعارضة".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل