المحتوى الرئيسى

قوات القذافي تصد هجوما للمعارضين على بلدة نفطية ليبية

06/13 04:59

بنغازي (ليبيا) (رويترز) - اعلن معارضون واطباء ليبيون ان المعارضين الذين يقاتلون الزعيم الليبي معمر القذافي شنوا هجوما يوم الاحد لاستعادة بلدة البريقة النفطية ولكن تم صدهم في معركة قتل فيها اربعة مقاتلين على الاقل.

وقال مسعفون في مستشفى الجلاء في معقل المعارضة في بنغازي في ساعة مبكرة في ساعة مبكرة من يوم الاثنين ان ليلة الاثنين كانت اكثر الليالي ازدحاما منذ اسابيع في معالجة الجرحى.

واضافوا ان حدة القتال زادت بعد فترة توقف طويلة على الجبهة الشرقية الليبية.

وقال المعارضون ان اربعة معارضين على الاقل قتلوا في القتال في موقع بين البريقة واجدابيا. وقال اطباء في المستشفى في ساعة متأخرة من مساء الاحد ان 65 شخصا على الاقل جرحوا.

وقال مقاتل عاد من الجبهة مصابا "هاجمناهم اولا ولكنهم ردوا على هجومنا. حاولنا الدخول للبريقة ولكن كان ذلك صعبا."

واردف قائلا لرويترز مع دفع المسعفين جرحى عبر اروقة المستشفى المزدحمة "كان لدينا 130 مقاتلا. وكان لديهم عدد اكبر. كانت معركة عنيفة."

وفي الخارج هتفت حشود "الشعب يريد اسقاط النظام" واطلقت اعيرة نارية في الهواء.

وقال محمد خطاب وهو طبيب في وحدة للرعاية المركزة عالجت 15 مقاتلا "كان الوضع هادئا لاسابيع ولكن اليوم هو اكثر الايام ازدحاما منذ شهر او اكثر. اليوم مزدحم جدا. وقع قتال كثير قرب البريقة معركة كبيرة."

ولم يعرف على الفور مجمل عدد الجرحى لان كثيرين نقلوا الى مستشفيات اخرى من بينها مستشفيات في اجدابيا.

  يتبع

عاجل