المحتوى الرئيسى

اردوغان يتعهد بتوافق الاراء بعد فوز كبير في الانتخابات

06/13 03:51

 

انقرة (رويترز) - حقق حزب العدالة والتنمية الذي ينتمي اليه رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان نصرا مدويا لثالث مرة على التوالي في الانتخابات العامة ولكن اردوغان سيحتاج الى السعى لتحقيق توافق في الاراء لاجازة دستور جديد مزمع.

وحصل اردوغان على نحو 50 في المئة من الاصوات في الانتخابات البرلمانية يوم الاحد . وحول حزب العدالة والتنمية تركيا المسلمة الى واحدة من اسرع الاقتصاديات نموا في العالم وانهى سلسلة من الانقلابات العسكرية.

ومن المرجح ان تعزز هذه النتائج الاسواق المالية يوم الاثنين كما انها تعني ان حزب العدالة والتنمية سيضطر الى التوصل لحل وسط مع احزاب اخرى للمضي قدما في خطط لتغيير الدستور الحالي الذي كتب قبل 30 عاما تقريبا خلال فترة حكم عسكري.

وقال استاذ للعلوم السياسية في جامعة بهتشه شهير في اسطنبول ان "الدستور الجديد يتطلب توافقا في الاراء وحوارا مع الاحزاب الاخرى والمجتمع ككل.

"سنرى مااذا كان اردوغان مستعد لذلك باغلبيته ام انه سيسير باسلوبه ويفرض اراءه الخاصة على تركيا..في كل من الحالتين سيواجه اوقاتا صعبة."

وتمثل الانتخابات اعلى نسبة اصوات حصل عليها حزب العدالة والتنمية في انتخابات منذ وصوله الى السلطة في عام 2002 ولكنه لم تجعل اردوغان يحصل على مقاعد كافية للدعوة الى استفتاء بشأن دستور جديد مزمع.

وتظهر النتائج الاولية بعد فرز 99.8 في المئة من الاصوات الى فوز حزب العدالة والتنمية بنسبة 49.9 في المئة اي 325 مقعدا في البرلمان المؤلف من 550 عضوا وهو ما يقل عن عدد المقاعد اللازمة لاجراء استفتاء وهي 330 مقعدا . وكان الحزب يشغل 331 مقعدا في البرلمان السابق.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل