المحتوى الرئيسى

معركة للسيطرة على بلدة نفطية ليبية وقتال قرب طرابلس

06/13 08:11

بنغازي /الزاوية /ليبيا (رويترز) - اعلنت المعارضة المسلحة التي تقاتل الزعيم الليبي معمر القذافي انها شنت هجوما يوم الاحد لاستعادة بلدة البريقة النفطية ولكن تم صدها في معركة قتل فيها اربعة مقاتلين على الاقل.

وفي الغرب اعلن المعارضون انهم خاضوا قتالا ضد قوات القذافي لليوم الثاني في بلدة الزاوية يوم الاحد لينقلوا الثورة ضد حكم القذافي الى منطقة اقرب الى العاصمة.

وقال المعارضون انهم فقدوا اربعة على الاقل في القتال الذي وقع بين البريقة واجدابيا . وقال اطباء في المستشفى في مدينة بنغازي معقل المعارضة ان 65 مقاتلا على الاقل اصيبوا.

وقال مقاتل عاد من الجبهة مصابا "هاجمناهم اولا ولكنهم ردوا على هجومنا. حاولنا الدخول للبريقة ولكن كان ذلك صعبا."

وقال مقاتل اخر جريج ان طائرات "حلف شمال الاطلسي كانت تغطينا من الاعلى ولكن قوات القذافي اطلقت صواريخ ومورترز خارج البريقة."

واردف قائلا "لن نتراجع.نتطلع للسيطرة على طرابلس."

ويمثل القتال الجديد في مدينة الزواية الواقعة غربي العاصمة طرابلس وحيث توجد مصفاة نفطة ضخمة اقرب نقطة وصل اليها التمرد المسلح لمعقل القذافي في العاصمة منذ اشهر.

ووجد مراسلون اخذتهم الحكومة لتفقد الزاوية التي شهدت قتالا عنيفا في بداية الانتفاضة ضد القذافي في فبراير شباط هادئة بشكل غريب امس الاحد دون مشاهدة احد تقريبا.

وقال موسى ابراهيم المتحدث باسم الحكومة الليبية يوم السبت انه لم يقع"قتال خطير"هناك.

  يتبع

عاجل