المحتوى الرئيسى

المعارضة الليبية تقول انها ما زالت تقاتل قرب العاصمة

06/13 02:04

طرابلس (رويترز) - اعلنت المعارضة المسلحة الليبية انها خاضت قتالا ضد القوات الموالية للزعيم الليبي معمر القذافي لليوم الثاني في بلدة الزاوية يوم الاحد لتنقل الثورة ضد حكم القذافي الى منطقة قريبة من العاصمة.

وقال متحدث باسم الحكومة في طرابلس ان المعارضين حاولوا دخول الزاوية الواقعة على بعد نحو 50 كيلومترا من طرابلس ولكن القوات الحكومية اوقفتهم وهزمتهم يوم السبت.

ولكن معارضا في البلدة ناقض ذلك بقوله ان قتالا عنيفا مازال يدور يوم الاحد وسمع مراسل لرويترز اخذ في زيارة نظمتها الحكومة الليبية لمناطق بالزاوية اصوات اطلاق نار قرب الميدان الواقع وسط المدينة.

وكانت الزاوية مسرحا لمعارك ضارية بعد وقت قصير من اندلاع الانتفاضة ضد حكم القذافي الممتد منذ 41 عاما في فبراير شباط لكن قواته سحقت المعارضين في مثال على الطريقة التي خسرت بها الانتفاضة قوة دفعها الاولى.

وبعد ثلاثة اشهر تحولت دفة الحرب ضد القذافي بعد ان اهتزت قبضته على الحكم بسبب الانشقاقات في دائرته المقربة وأثر العقوبات على امداداته الى جانب الغارات الجوية التي يشنها حلف شمال الاطلسي والتي طالت المجمع الذي يسكنه بوسط طرابلس.

وقال وزير الخارجية الاسترالي كيفن رود في مقابلة مع رويترز ان هناك ثقة متزايدة في ان "ايام (القذافي) معدودة."

وبث التلفزيون الحكومي الليبي الحكومي يوم الاحد لقطات للقذافي يجتمع برئيس الاتحاد الدولي للشطرنج كيرسان اليومجينوف.

ونقلت وكالة انترفاكس الروسية للانباء عن اليومجينوف قوله انه لعب مباراة شطرنج في طرابلس مع القذافي الذي ابلغه انه لا يعتزم ترك البلاد.

ويمثل اندلاع القتال مجددا في الزاوية التي توجد فيها مصفاة نفط كبيرة أقرب نقطة من طرابلس تصل اليها المعارضة المسلحة منذ اشهر.

  يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل