المحتوى الرئيسى

الجيش يحكم قبضته على جسر الشغور

06/13 12:46

وذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية أن قوات الجيش تلاحق حاليا من سمتها فلول تنظيمات إرهابية مسلحة في الجبال المحيطة بجسر الشغور.

وبث التلفزيون السوري صورا قال إنها لمقبرة جماعية تضم جثث عشرة من عناصر الأمن والشرطة، وحمل المسؤولية لمن سماها عصابات مسلحة في بلدة جسر الشغور.

وذكر التلفزيون أن هذه الجماعات "كانت تخطط منذ مدة لارتكاب مجازر ودفن الضحايا في مقابر جماعية والاتصال بما وصفها "القنوات الفضائية المغرضة والمتواطئة بهدف النيل من هيبة وسمعة الجيش السوري".

كما عرض التلفزيون السوري اعترافات لمن قال إنه أحد أفراد العصابات, وجاءت اعترافات المتهم أمام عدد من وسائل الإعلام الموالية للنظام السوري التي سمح لها دون غيرها بالدخول إلى مناطق المواجهات.

من ناحية أخرى تحدثت وكالة الأنباء السورية عن دخول الجيش مدينة إدلب بشمال دمشق, وأشارت إلى اندلاع اشتباكات عنيفة بين وحدات الجيش و"عناصر التنظيمات  المسلحة".

في هذه الأثناء نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن ناشط لم تسمه أن الجيش بدأ بقصف إدلب بشكل مركز بالدبابات والأسلحة الثقيلة، ثم هاجمها من الشرق والجنوب.

يشار في هذا الصدد إلى أن الجيش أعلن الجمعة الماضي أن عملية جسر الشغور جاءت بناء على طلب من سكان المنطقة.

نزوح جماعي
على صعيد آخر نزح أكثر من 5000 شخص باتجاه حدود تركيا التي أقامت مخيمات أعدها الهلال الأحمر التركي. ونقلت رويترز عن رجل عرف نفسه بأنه منشق عن الجيش السوري أنه تم نصب فخاخ لتعطيل تقدم القوات السورية لإتاحة فرصة أمام الناس للهرب.

وقال متحدث باسم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إن الهلال الأحمر يتخذ الإجراءات اللازمة لإقامة مخيم يسع لنحو 2500 شخص آخر.

كما قال شهود لرويترز إن نحو عشرة آلاف يقيمون في خيام قرب الحدود التركية, فيما قال آخرون إن معظم سكان جسر الشغور فروا من البلدة.

 تدفق اللاجئين السوريين نحو تركيا

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل