المحتوى الرئيسى

استراليا وبيل جيتس يدعمان توفير اللقاحات للدول الفقيرة

06/12 23:45

لندن (رويترز) - تعتزم استراليا التعهد بتقديم مبلغ 200 مليون دولار استرالي (210 ملايين دولار) خلال مؤتمر لمانحين دوليين يوم الاثنين لدعم انشاء تحالف دولي للقاحات بهدف انقاذ أرواح أربعة ملايين طفل في الدول الفقيرة بحلول عام 2015.

وقال وزير الخارجية الاسترالي كيفن رود لرويترز ان هذا المبلغ سيقدم على مدى ثلاث سنوات من 2011 الى 2013 وسيحدد "مستوى مرتفعا" يكون على الاخرين في مؤتمر لندن مضاهاته.

وفي مقابلة مشتركة حصرية الى جانب رود يوم الاحد قال الملياردير بيل جيتس انه على يقين من ان استراليا ومانحين اخرين سيوفرون اجمالي مبلغ 3.7 مليار دولار الاضافي اللازم لتمويل برامج التحالف العالمي من اجل اللقاحات والتطعيم حتى عام 2015.

وقال رود "ما أراه في أنحاء المجتمع الدولي هو التزام متنام باللقاحات... باعتبارها أحد أفضل الاشكال الفعالة لتقديم مساعدة. هذا استثمار جيد."

ويقول التحالف العالمي من اجل اللقاحات والتطعيم انه اذا حصل على مبلغ 3.7 مليار دولار الاضافي التي يحتاجها فسيكون بوسعه انقاذ أرواح اربعة ملايين طفل بحلول عام 2015 عبر حملات التطعيم لتصل الى ما يزيد على 240 مليون طفل. وهذا التحالف منظمة عالمية لا تهدف الى الربح تتولى تمويل برامج شراء اللقاحات بالجملة للدول الفقيرة التي لا تستطيع تحمل أثمان اللقاحات بأسعار الدول الغربية.

ويركز هذا التحالف في الوقت الراهن على امداد الدول الفقيرة بأمصال الاطفال المضادة لامراض مثل الامراض الرئوية والالتهاب الرئوي والبكتريا المسببة لانفلونزا الخنازير والدفتريا والسعال الديكي والتيتانوس والحصبة.

وقال جيتس "هناك لقاحات يحصل عليها جميع أطفال الدول الغنية. والشيء المثير للسخرية هو ان أطفال الدول الغنية أقل عرضة لهذه الامراض. لكن غدا فان النجاحات التي أنا شبه متأكد من تحققها ستوفر لنا المال لشرائها (اللقاحات) لكل أطفال العالم."

ورفض جيتس مؤسس شركة مايكروسوفت عملاق برامج الكمبيوتر في العالم -والذي يكرس جهد مؤسسته الخيرية التي رأسمالها 34 مليار دولار حاليا على نطاق واسع لمشروعات صحية في الدول الفقيرة- انتقاد التحالف العالمي من أجل اللقاحات والتطعيم الذي يقول بعض منتقديه انه لا يزال يدفع ثمنا عاليا للقاحات مما يعزز بشكل فعال أرباح الشركات الكبرى لصناعة الادوية.

وأضاف "نعمل بجد لنعرف تكاليف تصنيع هذه اللقاحات وبنفس التفكير الهادف للربح الذي طورته في مايكروسوف أعمل بل وبصورة اشد لان كل دولار يؤثر على عدد الارواح التي يمكن انقاذها."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل