المحتوى الرئيسى

> الأسبوع المقبل إعلان وثيقة الحفاظ علي الدولة المدنية

06/12 21:13

 كشفت مصادر لـ«روزاليوسف» عن إعداد القوي السياسية لوثيقة الحفاظ علي مدنية الدولة لتكون مقدمة للتنسيق الانتخابي بين الأحزاب وجماعة الإخوان المسلمين وتتضمن الوثيقة التي صاغها أكاديميون محايدون الثوابت الأولية التي تتفق عليها القوي السياسية.

وتؤكد الوثيقة ضرورة التأكيد علي الدولة المدنية والنظام الديمقراطي كشرط للتنسيق بين القوي السياسية الموقعة علي الوثيقة سواء كانوا إخوانًا أو غير ذلك، وتأتي الوثيقة في إطار المشروع الذي عرضه الإخوان تحت عنوان مبادرة من أجل مصر.

وبحسب معلومات حصلت عليها «روزاليوسف» من المقرر أن يلتزم بالاتفاقية القوي التي تقبل التوقيع عليها سواء ليبرالية أو إخوانــــية أو يسارية، ومن المقرر أن تكون هـــــذه الوثيقة مقدمة للتنسيق الانتــــــخابي بين القوي لأنها تتضــــمن برنامجًا يمثل أرضية للتنسيق مع القــــوي ومن المقرر أن تعلن الوثيقة خلال مؤتمر صحفي خلال الأسبوع المقبل.

يأتي هذا في الوقت الذي بدأ فيه حزب الوفد حوارًا مع حزب جماعة الإخوان المسلمين «الحرية والعدالة».. حيث اتفق د. السيد البدوي رئيس حزب الوفد ومحمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين خلال لقائهما مساء أمس الأول، علي ضرورة إعداد برنامج موحد كمقدمة للحوار بين القوي السياسية، وكان الاجتماع قد شهد جدلاً حول فكرة تأجيل الانتخابات وكذلك النظام الانتخابي، حيث أصر الوفد علي أسلوب القائمة النسبية في الانتخابات المقبلة بعكس الجماعة التي تؤيد النظام الفردي.

واستبعد المستشار مصطفي الطويل الرئيس الشرفي للحزب إمكانية حدوث اتفاق حول البرنامج بين جماعة الإخوان المسلمين وبين الأحزاب المدنية مستطردًا «عناصر الجماعة والحرب سيصرون علي مواقفهم».

ومن جانبه علق حسين عبدالرازق عضو المجلس الرئاسي لحزب التجمع: «إذا حدث اتفاق حول برنامج موحد فلن تكون هناك مشكلة في التنسيق الانتخابي والقضية الرئيسية: هل سيحدث الاتفاق حول البرنامج أم لا؟».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل