المحتوى الرئيسى

موقع للمعارضة على الانترنت : قوات ايرانية تهاجم محتجين في طهران

06/12 21:51

طهران (رويترز) - قال موقع سحام نيوز التابع للمعارضة الايرانية على الانترنت ان قوات الامن هاجمت محتجين مؤيدين للاصلاح تجمعوا في طهران يوم الاحد لاحياء ذكرى الانتخابات الرئاسية التي أجريت عام 2009.

وقال شهود ان الافا من رجال الامن انتشروا في طهران لمنع تجدد أي احتجاجات حاشدة مناهضة للحكومة مثلما حدث بعد فوز الرئيس محمود أحمدي نجاد في انتخابات 2009.

وقال موقع سحام نيوز "هاجمت قوات الامن الحشد بالعصي الكهربائية ... في شارع ولي عصر لتفريق المحتجين."

وقال موقع كلمة التابع أيضا للمعارضة ان قوات الامن اعتقلت "مئات المتظاهرين".

وكانت مواقع تابعة للمعارضة على الانترنت قد دعت الى "تجمع صامت" في ذكرى الانتخابات التي يقول اصلاحيون انها زورت لضمان فوز أحمدي نجاد بولاية رئاسية ثانية. وتقول السلطات ان الانتخابات كانت الاكثر نزاهة منذ الثورة الاسلامية عام 1979.

وقال موقع سحام نيوز أيضا ان أنصار المعارضة تجمعوا في مناطق أخرى من المدينة.

وتابع الموقع "تلقى أصحاب المحال التجارية أوامر باغلاق متاجرهم ... تجمع مئات الاشخاص في مناطق أخرى من طهران."

ووضع زعيما المعارضة مير حسين موسوي ومهدي كروبي اللذان تزعما الاحتجاجات ضد اعادة انتخاب أحمدي نجاد قيد الاقامة الجبرية بعد مطالبتهما بمظاهرة في 14 فبراير شباط.

وقتل شخصان بالرصاص في هذه المظاهرة التي شهدت خروج الالاف من انصار المعارضة للشوراع - في تحد لانتشار امني مكثف - لدعم ثورتي مصر وتونس اللتين اطاحتا برئيسي البلدين.

  يتبع

عاجل