المحتوى الرئيسى

احتجاز عشرات المصريين عقب سفرهم للعمل بـ"بنغازى"

06/12 17:45

تعرض العشرات من العمال المصريين للضرب والتنكيل والاحتجاز لمدة 3 أيام بمدينة بنغازى الليبية، على أيدى الثوار الليبيين، عقب دخولهم ليبيا عن طريق منفذ السلوم للعمل هناك، بعد الهدوء النسبى الذى تشهده المناطق الشرقية من ليبيا.

استقبل منفذ السلوم البرى اليوم أكثر من 70 عاملاً من محافظات الفيوم والمنيا وسوهاج قادمين من ليبيا، بعض تعرضهم للضرب والاحتجاز لمدة 3 أيام من قبل سلطات مدينة بنغازى الخاضعة لسيطرة الثوار.

وأكد القادمون خلال التحقيقات، التى أجرتها السلطات المصرية بالمنفذ معهم، أنهم ذهبوا فى عدد 12 سيارة ميكروباص للعمل فى ليبيا، وبمجرد وصولهم بنغازى ألقى الثوار القبض عليهم بحجة وصول معلومات للمجلس الانتقالى الليبى أن أحمد قذاف الدم قام بإرسال عناصر مصرية فى مجموعات لإحداث قلاقل وأعمال تخريب فى المناطق الخاضعة للثوار، وهو ما نفاه العمال المصريون طوال 3 أيام خلال التحقيقات التى أجريت معهم، قبل أن يتم التأكد من أنهم من العمال البسطاء الذين حضروا للعمل، وليس لهم شأن بالصراع فى ليبيا، وتم تجريدهم من كل متعلقاتهم وأوراقهم الشخصية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل