المحتوى الرئيسى

الاردن: يتلصصون على النساء والفتيات ويصوروهن اثناء نومهن

06/12 00:12

غزة - دنيا الوطن

قضية هذا العدد ليست من نسج الخيال والقصص البوليسية وافلام هوليود انما هذا ما يحدث في منطقة جاوا شرق عمان.

عندما وردت لصحيفة الشاهد الاردنية اتصالات عديدة من اهالي المنطقة يناشدون ويستغيثون فيها من المسؤولين والمعنيين للعمل على حل جذري وعاجل للرعب والخوف الذي غيب النوم عن عيون الكثيرين من رجال هذه المنطقة ومن قبل اربعة من الشباب المرضى نفسيا والذين يمارسون تصرفات غريبة ومعادية للمجتمع عندما اشاعوا الرعب والفزع وعدم الاستقرار بين العائلات عندما قاموا باقتحام منازل الاهالي في ساعات الليل ويفتحون الشبابيك ويتلصصون على سيدات المنازل والصبايا.

عدا انهم يحاولون تصوير السيدات وهن في غفلة من امرهن. هذه الاعمال المنافية للاخلاق والعرف والدين افزعت الاهالي على نسائهم وبناتهم.

العصابة حسب ما ورد على لسان الاهالي فهم مجموعة من الشباب المتخفين بلباس اسود وملثمى الوجوه ولديهم خفة ورشاقة عجيبة وغريبة بالحركة والقفز وكأنهم بهلوانيين او من الجن .. فهم يختفون بسرعة فائقة.

احمد وهو من سكان جاوا ومن الذين عانوا من هذه العصابة الغريبة والعجيبة لاكثر من مرة قال احمد انجدونا من هذه العصابة الغريبة على مجتمعنا فنحن نعرف ان العصابة للسرقة او السلب المسلح وما شابه انما هذه العصابة تقتحم منازلنا بعد صلاة العشاء وتتلصص من الشبابيك على نسائنا وتقوم بالتصوير فنحن نخاف على بناتنا وان تستخدم هذه الصور بطريقة لا اخلاقية.

واضاف ان هؤلاء يراقبون النساء وهن في داخل المنازل فماذا نفعل وكيف نؤمن على عائلاتنا. قال ابو بكر كنت اسير في الشارع الساعة التاسعة مساء شاهدت احد الاشخاص بحديقة احد المنازل المجاورة لمنزلي وهو يتلصص من نافذة المنزل وعندما صرخت به اختفى بسرعة فائقة وكأنه الجن .. وحاولت الركض خلفه لكني لم استطع لانه سريع جدا جدا. قال محمود كنت قريبا من منزلي وشاهدت شخصا يتلصص من نافذة المنزل وبعدها فتح باب المنزل بكل خفة ودخل اعتقدت انه صديق لشقيقي ودخلت المنزل وشاهدته يبعثر ويبحث في ادوات واغراض الصالون وعندما رآني فر مسرعا دون ان استطيع امساكه او ارى ملامحه لانه كان متخفيا.

واكد محمود بان هذه الاقتحامات تكررت اكثر من مرة مضيفا نحن خائفون على بناتنا ونسائنا من تصرفات رعناء لا تنم عن رجولة واخلاق. وقالت الحاجة محفوظه مصطفى نحن نعيش في رعب فنساء المنطقة خائفات جدا لان هؤلاء الاشخاص يقومون بتصرفات لا اخلاقية فالجميع يعلم ان المرأة في منزلها تلبس لباس خفيف وعندما تنام ايضا يكون لباسها خفيفا، وتكون نائمة ولا تآخذ على نومها وايضا عندما تستحم لا يآخذ عليها فاصبحت المرأة تخاف من كل شيء وهي بداخل منزلها، والاشخاص المجهولون يقومون بالتلصص علينا عند النوم والاستحمام وفي غرفة النوم مع زوجها فهم يقومون بتصويرنا دون علمنا فماذا نفعل.

ام شادي قالت لقد قاموا بخلع باب منزلي والتلصص على ابنتي الطالبة بالتوجيهي وافزعوها وهي تعيش بحالة رعب وخوف منذ الحادثة وهي تدرس بغرفتها حتى ساعات الصباح .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل