المحتوى الرئيسى

مراقبو لجان الثانوية العامة فى السويس يهددون بالرحيل

06/12 00:02

حالة من التذمر نشبت بين مراقبي لجان الثانوية العامة، بسبب إهمال مطالبهم، حيث طالبوا بتوفير سبل للراحة في ظل ارتفاع حرارة الجو، وعدم توافر أجهزة الإعاشة، وقرر المراقبون مغادرة الاستراحة، التي تقع بمدرسة خالد بن الوليد.

أكد المراقبون على تقديم اعتذار لرئيس لجنتهم بمدرسة السلام، وقال شكري محمد حسين، مدرس، إن الاستراحة ليس بها بوتاجاز أو ثلاجة تعمل، وأن خفير المدرسة أخبرهم بأن المخبز المجاور للاستراحة لن يعطيهم الخبز بما يكفي عددهم، وأن المسئولين لم يستجيبوا لمطالبهم.
فيما قال محمد محمود رشاد، مدرس إن الاستراحة لا تتوافر بها الإمكانات التي تساعدنا على الاستمرار في الاستراحة، لذلك قررنا الرحيل.

قامت لجنة من شباب اللجان الشعبية شارك فيها أحمد على رئيس اللجنة وعبد العزيز لبيب بالتدخل والاتصال بالمحافظ المنوب لإنقاذ الموقف وعدولهم عن العودة لبلادهم وقرر المحافظ اللواء محمد هاشم التحقيق الفورى فى شكوى المراقبين الذين قاموا بافتراش فناء مدرسة الاستراحة.


رابط دائم:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل