المحتوى الرئيسى

تضارب فى أقوال شاهدين على جريمة قتل بالفيوم

06/11 23:11

أنهت نيابة الفيوم اليوم جولتها الأولى من التحقيقات فى واقعة مقتل الطالب محمد محمود (17 سنة) بعد مروره من كمين أمنى بمنطقة أبو جنشو بمركز إبشواى بمحافظة الفيوم، حيث أدلى والد المجنى عليه وشخصين آخران من الشهود على الواقعة بشهادتهم أمام أسامة أبو الخير رئيس مدير نيابة أبشواي.

اتهم والد المجنى عليه كلا من محمد لطيف ضابط شرطة بمركز شرطة أبشواى ومساعد الشرطة قرنى حميدة وهو مخبر بالمركز بأنهما تسببا فى مقتل نجله، وتبين من التحقيقات أن النقيب محمود عبدالحميد، رئيس مباحث المركز، لم يكن ضمن قوة الشرطة بالكمين الأمنى فى أبو جنشو، وأن الضابطين محمد لطيف وعلى توفيق و11 مخبرا من قوة المركز هم من كانوا فى الكمين الأمنى الذى مر منه المجنى عليه وزميله قبيل الحادث.

أمر رئيس النيابة بإحالة زميل المجنى عليه المصاب مصطفى بلال إلى الطب الشرعى لكتابة تقرير طبى مفصل عن حالته الصحية.. قال الشاهد الأول خلال تحقيقات النيابة إن أحد المخبرين اعتدى بشومة، علي المجنى عليه أثناء استقلاله دراجة بخارية مع صديقه، فيما نفى الشاهد الثاني وجود الشاهد الأول خلال الحادث، وأكد أنه كان واقفًا بسيارته الأجرة بالقرب من الكمين وشاهد المخبر يضرب المجني عليه علي رأسه وبيده جزع شجرة مما أدى إلى اختلال توازنه أثناء قيادته الدراجة فاصطدم بالسور المجاور للكمين ليلقى مصرعه.


رابط دائم:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل