المحتوى الرئيسى

وفاة أدولف ال شومير مؤسس سلاح الجو الاسرائيلي عن 94 عاما

06/11 20:27

وفاة أدولف ال شومير مؤسس سلاح

الجو الاسرائيلي عن 94 عاما 

ادولف شومير مؤسس سلاح الجو الاسرئيلي
القدس المحتلة : توفي اليوم السبت مؤسس سلاح الجو الإسرائيلي آل شويمر

في مستشفى تل هشوميرعن عمر يناهز الرابعة والتسعين.

وذكرت صحيفة هآرتس أن أدولف آل شومير المولود في

نيويورك يعتبر من المؤسسيين لسلاح الجو الإسرائيلي ومؤسس الصناعات العسكرية

والجوية، وكان يعمل مهندس طيران في أحدى شركات الجوية وخدم في سلاح الطيران

الأمريكي في الحرب العالمية الثانية.

وخلال حرب 1948 قام بتهريب طائرات نقل وقنابل من

أمريكا إلى إسرائيل وقدم مساعدات كبيرة لسلاح الجو خلال فترة تأسيسه

الأولى.

وقد أدانت الولايات المتحدة الأمريكية شومير على هذه

الأفعال وتم تجريده من حقوقه المدنية عام 1949، إلا أن الرئيس الأمريكي بيل كلينتون

قد عفي عنه عام 2001.

وقد وصل شومير إلى إسرائيل في الأربعينيات من القرن

الماضي وأقام في تل أبيب وشغل العديد من المناصب منها مدير الصناعات الجوية طيلة

العشرين عاماً الماضية، وحصل على جائزة إسرائيل عام 2006 تقديراً لجهوده في خدمة

دولة الاحتلال الصهيوني.

وأصيب مؤخراً بالتهاب في الرئتين ودخل مستشفى تل

هشومير لتلقي العلاج إلي أن  توفي.

وقد اهتمت صحيفة يديعوت أحرنوت باستعراض أهم مساهمات

شويمر لإسرائيل موضحة أن شويمر ولدفي نيويورك عام 1917 لوالدين مهاجرين من شرق

أوروبا، وخلال دراسته عمل في وظيفة فني طائرات وواصل دراسة علوم الطيران، ومؤخراً

حصل على رخصة قيادة الطائرات من سلطة الموانئ الفيدرالية في

أمريكا.

ادولف شومير
وفي

الحرب العالمية الثانية خدم في سلاح الجو الأمريكي ومنحته واشنطن وسام التقدير على

ذكاؤه وشجاعته.
وفي خريف 1947 ترك عمله وتطوع ليخدم في "الهاجاناه" والعمل على

توفير طائرات وتجنيد طيارين مهرة لمساعدة دولة الكيان الصهيوني التي كان مخطط لها

الظهور بعد عام.

وقالت إن شويمر قام بتأسيس شركة طيران لشراء طائرات

بأسعار زهيدة من مخلفات الحرب العالمية الثانية، حيث قام بتهريبها بعد ذلك من

أمريكا إلى إسرائيل عبر تشيكوسلوفاكيا.

وقد كتب ديفيد بن جوريون خلال هذه الفترة :" شراء

القلاع والحصون كان عمل مهم. ولكن من بين أهم الأصول التي اكتسبناها كانت آل شويمر

نفسه".

ونتيجة هذه الأفعال تم إدانة شويمر من قبل القضاء

الأمريكي في ذلك الوقت وأصبح مطلوب بتهمة تهريب طائرات إلى إسرائيل خلافاً لأحكام

الحظر الأمريكي على ارسال معدات قتالية إلى إسرائيل.

وقد أجبر شويمر على الهروب في عام 1948 إلى إسرائيل

ليخدم في سلاح الجو الإسرائيلي خلال حرب 1948 التي انتهت باحتلال فلسطين وإقامة

دولة الكيان الصهيوني.

وقالت على الرغم من  صدور قرار أمريكي باعتقال

شويمر إلى أنه عاد إلى واشنطن عام 1949 ليواجه تهمة الخيانة وحكم عليه من قبل

المحكمة الفيدرالية في لوس أنجلوس.

وأكد شويمر خلال التحقيقات التي أجريت معه آنذاك أنه

غير نادم على مساعدته لإسرائيل قائلاً: " أعتقدت أن أعمالي كانت صادقة، لن أعتذر

وأنا على استعداد للمحاكمة على هذه الأفعال"، ليتم تغريمه وتجريده من حقوقه

المدنية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل