المحتوى الرئيسى

آيت احمد: اذا لم تكرس الديمقراطية سيحدث اعصار سياسي يهدد الجزائر

06/11 20:17

آيت احمد: اذا لم تكرس

الديمقراطية سيحدث اعصار سياسي يهدد الجزائر

حسين آيت أحمد
الجزائر: طالب زعيم اكبر أحزاب المعارضة في الجزائر اليوم السبت من السلطة 

اجراء اصلاحات ديمقراطية اساسية.

محذراً مما وصفه  "اعصار سياسي يتهدد

البلاد" في حال عدم تفعيل الديمقراطية الضامنة للتحول الى مرحلة تكريس الحريات

الأساسية.

وقال زعيم جبهة القوى الاشتراكية حسين أيت أحمد في

بيان تلاه سكرتير عام الحزب في مؤتمر صحافي بالعاصمة الجزائرية ان "اعصارا سياسيا

قد يضرب البلاد في حال لم تسارع السلطة في الجزائر الى حوار بناء وجدي يخرج البلاد

من دوامة المشاكل السياسية والاقتصادية والاجتماعية".

ونقلاً وكالة الانباء الكويتية أكد آيت أحمد وهو أحد

كبار قادة الثورة الجزائرية ضد الاستعمار الفرنسي ويقيم في سويسرا ان "السلطة تريد

ربح الوقت من خلال اقرارها لمشاورات سياسية مع الأحزاب والشخصيات السياسية وأطراف

المجتمع المدني دون أن تكون لها النية الجادة والصادقة في تغيير ممارساتها واحترام

قواعد العمل الديمقراطي".

وشكك في المشاورات السياسية التي تقوم بها السلطة

في الجزائر حول الاصلاحات السياسية  مطالبا اياها بقول الحقيقة للرأي العام

مهما كان شكلها.

ومحذرا من "تفاقم المشكلات التي تهدد بفك الارتباط بين

مؤسسات البلاد".

وكان حزب جبهة القوى الاشتراكية وهو اكبر أحزاب المعارضة

السياسية في الجزائر قد أعلن منذ 21 من الشهر الماضي عن مقاطعة المشاورات السياسية

التي دعا اليها الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة ويديرها رئيس مجلس الأمة (الغرفة العليا

في البرلمان الجزائري) عبدالقادر بن صالح.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل