المحتوى الرئيسى

إقرأ بالدرجات : شحتة يقيم بالتفصيل أداء كل لاعب فى الإسماعيلى أمام الجيش

06/11 15:57

صورة

كتب .. أمير شحاته : الكابتن شحته الدسوقى نجم الاسماعيلى و منتخب مصر الاسبق و احد افراد الجيل الذهبى للاسماعيلى فى الثمانينات و المدرب الحالى بنادى الوحدة الاماراتى هو من قدم لنا التحليل تفصيليا على لقاء الامس و الذى جمع الاسماعيلى والجيش وذلك خلال اجازة قصيرة له فى الاسماعيلية

فى البداية ابدى الكابتن شحتة الدسوقى دهشته من التراجع الغير مبرر و الشديد فى مستوى فريق الاسماعيلى بالمقارنة باللقاء الماضى امام الشرطة و الذى حسمة الاسماعيلى برباعيه حيث اكد ان الفريق امتلاء بالاخطاء منذ بداية اللقاء سواء من عدم الرقابة الجيدة لمدافعى الفريق و غياب الدور الدفاعى الجيد و المؤثر للاعبى الوسط مما اعطى ارتياحية شديدة للاعبى وسط و هجوم فريق طلائع الجيش فى تناقل الكرة بسهولة و بناء الهجمات المتتالية على مرمى المتالق محمد فتحى وهى اخطا وضحت تماما فى الشوط الاول من المباراة.

بالاضافة لتراجع مستوى احمد سمير فرج بشكل كبير و لم يقدم فى هذا الشوط سوى التسديدة التى ارتدت من القائم بينما غاب تماما فى الشوط الثانى و عبثا حاول السعيد ان يعتمد على مهاراته الفردية و لكن الرقابة الجيدة له من مدافعى الجيش افسدت خطورتة فضلا عن ابتعاد كامل للنيجيرى جودوين عن مستواه المعروف و تاثر عمر جمال بابتعاده عن المباريات بشكل اساسى لفترة كبيرة بسبب الاصابة.

بينما يقع العبىء الاكبر من الاخطاء على مدافعى الاسماعيلى ولاعبى الوسط بداية من شادى محمد الذى فضل التواجد خلف مدافعيه دون التغطية الجيدة فى المساحات الخالية خلف جناحى الاسماعيلى احمد صديق و احمد سمير فرج بالرغم من انه احد اهم مهام الليبرو هى التغطية خلف لاعبيه و غلق اى مساحات خلف لاعبى الوسط و المدافعين.

مضيفا الى ذلك عدم التمركز الجيد و الرقابة اللصيقة من الثنائى ابراهيم يحيى و معتصم سالم للثنائى دودزى و صلاح امين اللذان تحركا فى كل مكان امام مرمى محمد فتحى الذى كان يقظا و تصدى لكل الكرات التى سددت على مرماه بينما ترك الثنائى عمرو السولية و احمد خيرى لاعبا الارتكاز فى الاسماعيلى حرية الحركة تماما للغانى بابا اركو الذى وجد مساحات شاسعة خلف لاعبى الوسط استطاع من خلالها خلف فرص تهديفية بالجملة لمهاجمى فريقه و للاعبى الوسط القادمون من الخلف بدون رقابة.

وحول ادارة الجهاز الفنى للمباراة اكد ان هناك العديد من علامات الاستفهام لابد ان توضع فى الاعتبار بسبب ان النتيجة غير مرضية و لكن لو فاز الاسماعيلى لمرت كل هذه النقاط دون التطرق اليها ولكن النتيجة السلبية جعلتنا نتطرق لوجود حسنى عبدربه اللاعب المميز على مقاعد البدلاء بالاضافة لعدم الدفع بجون اويرى وهو لاعب مميز و يمتاز بالقوة البدنية وهو لاعب احتاجة الفريق فى هذا التوقيت بسبب تعويض النقص العددى.

و اشار الدسوقى ان حكم المباراة ادار اللقاء بهدوء تمام و كانت قراراته اغلبها صائبة محل يقين من لاعبى الاسماعيلى سواء فى قرار طرد احمد خيرى او احتساب ركلة الجزاء و هما القراران المؤثران فى المباراة و كلاهما لم يلقى اعتراض من قبل اللاعبين و لكن فى كل الاحوال الاسماعيلى ل يقدم ما يستحق عليه ولو نقطة التعادل بل نال هزيمة مستحقة طبقا لمجريات المباراة داخل المستطيل الاخضر.

أما عن التقييم بالدرجات فقد جاء على النحو التالى :

محمد فتحى 8 / 10

شادى محمد 4 / 10

معتصم سالم 3 / 10

ابراهيم يحى 3 / 10

احمد صديق 4.5 / 10

احمد سمير فرج 3.5 / 10

عمرو السولية 5 / 10

احمد خيرى 4 / 10

عمر جمال 4 / 10

عبدالله السعيد 6 / 10

جودوين 3 / 10

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل