المحتوى الرئيسى

نجم راي جزائري: أقمت علاقة مع قاصر ولم أغتصبها واعتدت على السجن

06/11 15:12

أقرّ نجم الراي العروبي الجزائري عز الدين الشلفي بأنه أدمن دخول السجن بسبب الجميلات، نافيا واقعة اغتصابه لفتاة قاصر، مؤكدا أن العلاقة بينهما تمّت برضاها، وأنه اختار السجن بدلا من الزواج منها.

وفيما ينتظر المطرب -الذي يواجه 4 ملاحقات قضائية- دخول السجن مجددا بعدما اعترف بضرب شابٍ دفاعا عن صديقته، أعرب الشلفي عن أمنيته في الإقلاع عن إدمان الخمر حتى يتسنّى له التوبة وأداء فريضة الحج والصلاة.

وفي حوارٍ مع صحيفة الشروق الجزائرية السبت 11 يونيو 2011 أكد الشلفي أن لحيته التي أطلقها مؤخرا لا تحمل أية دواعٍ دينية؛ ولكنها مجرد فرصة لكي تستريح بشرته من كثرة الحلاقة.

وأكد الفنان أنه لا يعرف كم مرة دخل فيها السجن بسبب المشاكل الكثيرة التي يتعرض لها، ولكنه خرج مؤخرا بعد حبسه بعد عامٍ خلف القضبان بسبب اتهامه بسب وقذف مسؤولين جزائريين في أغنيته "شوف الحڤرة".

وأبدى الشلفي استغرابه من واقعة اتهامه باغتصاب فتاة قاصر، وقال "لو شاهدتم تلك الفتاة لعذرتموني ودخلتم السجن مكاني بسببها". وأضاف "القاضي الذي وقفت أمامي عذرني لجمالها، وطبّق عليّ القانون، ولكني لم أغتصبها، فقد كان كل شيء برضاها، لكن بعد طلبت مني الزواج منها، ولأني رفضت ذلك تقدمت بشكوى ضدي تتهمني باغتصابها". وتابع: "حضرت الفتاة، وطلب مني رئيس المحكمة أن أتزوجها أو أُسجن، فاخترت السجن على الزواج منها، فحكم عليّ بسنة سجنا نافذا، واستأنفت الحكم، وبعد أربعة أشهر أُفرج عنّي".

وفيما أنكر المطرب أن يكون طرفا في واقعة مقتل صديقٍ له متهما الصحافة بإدراج اسمه في هذه القضية، اعترف باعتدائه على شاب بالضرب المبرح، وأنه ينتظر السجن في هذه القضية لمدة لا تقل عن 6 أشهر.

وعن تفاصيل تلك القضية قال لصحيفة الشروق الجزائرية: "سأجيبك بكل صراحة، قضية اعتدائي على شاب بعصا هذه حقا فعلتها، وضربته بسبب صديقة لي، وهذا الشاب وشى بها إلى أهلها، وتسبّب لها في مشاكل كثيرة، فشتمته وضربته ضربا مبرحا على ظهره.

ولفت الشلفي إلى أنه يستغل وقته في السجن في الإعداد لألبوماته وتأليف الأغاني، ولكنه شدد على أنه لا يغني في السجن، وقال أنا إنسان أحترم نفسي وشخصيتي فوق كل اعتبار، ومن أراد سماع عز الدين فألبوماتي موجودة في الأسواق، أما أنا فلا أغني داخل السجن".

وفيما أكد أنه تعلم من السجن أهمية تربية أولاده على طاعة الله وحسن المعاملة، وحثّهم على الدراسة والأخلاق الحميدة، اعترف المطرب الجزائري بأنه يتمنى تحقيق شيء واحد فقط بعد المال والشهرة التي حصلها وهو أداء فريضة الحج والتوبة، وقال "بصراحة، شيء واحد، أدعو الله أن يحققه لي وهو أداء فريضة الحج والتوقف عن بعض الأشياء المشينة التي ابتلاني بها الله.. كل هذا ما أتمناه، وأرجو من المولى العلي القدير أن يوفقني في ذلك.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل