المحتوى الرئيسى

أقدم سجين سياسي بمصر يطالب بالإفراج الفوري عن باقي المعتقلين

06/11 15:04

القاهرة - دار الإعلام العربية

طالب نبيل المغربي أقدم سجين سياسي في مصر المجلس الأعلى للقوات المسلحة الحاكم في البلاد بالإفراج الفوري عن جميع السجناء السياسيين الذين لا يزالون في السجون المصرية حتى الآن، ووصف المغربي ـ في تصريحات خاصة لـ"العربية نت"ـ هؤلاء السجناء بأنهم "أشرف أجيال مصر" على حد قوله.

كما طالب جهاز الأمن الوطني- وهو الجهاز الذي تم تكوينه أخيرا ليحل محل جهاز مباحث أمن الدولة الذي تم حله- بأن يظهر الوثائق التي تؤكد أن السجناء السياسيين الذين قضوا عمرهم في السجون المصرية بدون اتهامات تعرضوا لظلم كبير- على حد قوله.

وأضاف المغربي أن سبب سجنه لأكثر من 31 عاما أنه اختلف مع طارق زعتر زوج شقيقة الرئيس المصري الراحل أنور السادات خلال عمله بالمخابرات المصرية، موضحا أن زوج شقيقة السادات استغل صراحته في التعبير عن رأيه في الرئيس المصري الراحل ووصفه له بأنه عميل وخائن؛ ليتم تسريحه من الخدمة في المخابرات الحربية المصرية ليعمل بعدها في وزارة الثقافة المصرية، إلا أن أجهزة الأمن المصرية لفقت له تهما ليقضي في السجن ثلث قرن تقريبا، ومن هذه التهم اتهامه في قضية اغتيال الرئيس الراحل أنور السادات بالرغم من أنه كان معتقلاً قبلها بعام، ولم يكن اسمه ضمن قائمة المتهمين بقتل السادات، كما حكم عليه في قضية محاولة هروب من السجن بثلاث سنوات. وفي عام 1995 حكم عليه بالمؤبد بتهمة تقديم معلومات لمجموعة متهمة بقلب نظام الحكم، بالرغم من أنه كان مسجونا في هذه الفترة.

يذكر أن المغربي حصل على إفراج صحي من المجلس الأعلى للقوات المسلحة منذ أيام، ويعتبر أقدم السجناء السياسيين في مصر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل