المحتوى الرئيسى

انتقادات لتعامل أوباما مع التسريبات

06/11 12:58

أوباما حقق رقما قياسيا في عدد المتهمين بتسريب معلومات في عهده (رويترز)


يعتبر باراك أوباما أسوأ رئيس أميركي عندما يتعلق الأمر بسجله في التعامل مع حرية الكلمة، هذا ما قالته مخرجة فيلم وثائقي مرشح لجائزة الأوسكار عن الصحفي الذي سرّب ملفات وزارة الدفاع (بنتاغون) عن حرب فيتنام في سبعينيات القرن الماضي.

 

 

جوديث إيهرليتش، التي أخرجت عام 2009 فيلم أخطر رجل بأميركا حول دانييل إيلزبيرغ وملفات البنتاغون، قالت إن إدارة أوباما وجهت الاتهام لأشخاص متهمين بمجال تسريب المعلومات، الأمر الذي يجعله "أسوأ رئيس في مجال التعامل مع تسريب المعلومات".

 

 

أحد المتهمين الخمسة هو برادلي مانينع، الجندي الأميركي المعتقل لاتهامه بتسريب 250 ألف برقية دبلوماسية لموقع ويكيليكس. ويعتبر نشر تلك البرقيات أواخر عام 2010 بالتزامن مع عدة صحف من بينها ذي غارديان ونيويورك تايمز، بأنه حدث بنفس ثقل تسريب وثائق البنتاغون بالسبعينيات. 

 

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل