المحتوى الرئيسى

توتر متزايد بين شمال وجنوب السودان

06/11 08:21

واتهم جيش جنوب السودان الخرطوم بقصف قرية جنوبية على الحدود، وقال إن القوات الجنوبية تستعد للتصدي لأي هجوم بري محتمل.

من جهة ثانية, قالت الأمم المتحدة إن القتال بين القوات الشمالية والجماعات المسلحة المتحالفة مع الجنوب في ولاية جنوب كردفان الشمالية الغنية بالنفط قد امتد إلى أطراف ولاية الوحدة الجنوبية، وإن عشرات الآلاف ربما يكونون قد نزحوا فرارا من الاشتباكات.

وقد ذكرت الأمم المتحدة في وقت سابق أن ما بين 30 و40 ألف شخص ربما يكونون فروا بسبب القتال في مدينة كادوقلي عاصمة الولاية.

وأشارت المتحدثة باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية إليزابيث بيرس إلى تقارير عن وقوع أعمال نهب "واسعة النطاق" في المنطقة مساء الخميس.

وذكرت رويترز نقلا عن المتحدث باسم الجيش الشعبي لتحرير السودان فيليب أغوير أن الجيش السوداني يحاول "احتلال" المناطق القريبة من الحدود التي لم يتم ترسيمها بعد بشكل محدد في محاولة للسيطرة على حقول النفط في البلاد. وأشار المتحدث إلى سقوط ثلاثة قتلى من المدنيين.

في المقابل, لم يعلق الجيش السوداني على الفور, وإن كان قد ألقى في مرات سابقة باللائمة على قوات الجنوب أو قوات متحالفة معها في إثارة القتال في أبيي وجنوب كردفان وغيرها من المناطق.

سكان بعض المناطق المتوترة نزحوا بحثا عن ملاذ آمن (الجزيرة)

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل