المحتوى الرئيسى

إردوغان يعرض على القذافي ضمانات للخروج من ليبيا

06/11 14:45

أعلن رئيس الوزراء التركي رجب طيب إردوغان أن بلاده عرضت على الرئيس الليبي معمر القذافي ضمانات مقابل مغادرته البلاد، إلا انها لم تتلق منه اي رد.

وقال إردوغان في تصريح لتلفزيون ان تي في ليس أمام القذافي خيار اخر سوى مغادرة ليبيا، مع منحه ضمانات، وقد منحناه هذه الضمانات، لقد قلنا له اننا سنساعد على ارساله الى اي مكان يرغب في الذهاب اليه . الا ان اردوغان لم يكشف عن تفصيلات هذه الضمانات.

واضاف رئيس الوزراء التركي واعتمادا على الجواب الذي سنحصل عليه منه، سنناقش المسالة مع حلفائنا في حلف الاطلسي، ولكن للاسف لم نتلق منه جوابا بعد .

من جهته أعلن مارغيلوف مبعوث الرئيس ديميتري ميدفيديف أنه يستعد لزيارة طرابلس في محاولة للتوصل إلى حل للأزمة الليبية، وذلك بعد زيارة إلى بنغازي التقى خلالها بقادة المعارضة.

وقال مارغيلوف، أمام الصحفيين في موسكو بعد عودته من بنغازي، انخرط الآن في استعدادات للقيام بزيارة إلى طرابلس .

وأوضح أن ميدفيديف لم يطلب منه لقاء القذافي وأنه يخطط لعقد محادثات مع رئيس الوزراء الليبي ووزير الخارجية.

وأعرب مارغيلوف عن اعتقاده بأنه لا تزال هناك فرصة للتوصل إلى حل بين القذافي والمعارضة الليبية.

من ناحية أخرى أعرب روبرت غيتس وزير الدفاع الأمريكي الجمعة عن قلقه لأن نصف الدول الثمانية والعشرين الأعضاء في التحالف حول ليبيا لا تشارك في الحملة، وكثير منها ببساطة لا تملك الإمكانيات لذلك ، كما قال.

وقال مسؤولون أمريكيون أيضا إن عدة دول مشاركة في الحملة الليبية أجرت اتصالات مع واشنطن لتزويدها بالذخيرة حيث تنضب مخازنها.

من جهته قال كارل ليفين عضو مجلس الشيوخ الأمريكي رئيس لجنة القوات المسلحة في المجلس إن قوات القذافي تقلصت قدراتها بشدة ، وإن عملية الناتو تسير بشكل جيد ، وذلك بعد الاستماع لشهادات مسؤولين في البنتاغون.

وكشف مصدر في واشنطن لوكالة الأنباء الفرنسية أن الكونغرس تلقى خطابا من القذافي يثني فيه على أعضاء الكونغرس لانتقادهم الرئيس باراك أوباما.

ونقل المصدر عن القذافي قوله في الخطاب ـ الذي اطلعت عليه الوكالة ووقع باسم القذافي قائد الثورة العظيمة ـ نحن على ثقة من أن التاريخ سيسجل حكمة بلادكم في مناقشة مثل هذه القضايا .

وعلى الصعيد الميداني دارت السبت اشتباكات عنيفة بين قوات المعارضة وكتائب القذافي غرب مدينة الزاوية على بعد 40 كم غرب العاصمة طرابلس.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل