المحتوى الرئيسى

بيان عاجلالسياسي الذي نريده‏!‏

06/11 02:07

إنني أبحث عن سياسي يعشق القراءة ويكره الكلام‏!‏ يهضم ما يقرأ ثم يفكر‏,‏ ثم يسمع آراء الخبراء ثم يتكلم‏!‏.

أبحث عن سياسي يفهم المعني الحقيقي للديمقراطية, وهي أن يعيش أزمات الشعب, ويحاول أن يحقق له أحلامه.. لا أن يجلس علي الرصيف ويتحدث معه بلغة الأرصفة والأزقة!

أبحث عن سياسي يحب النكتة ويطرب منها, ولو كان ضحيتها.. ولا يتصور أن كرامته ذات مصونة لا تمس بالنكتة وطول اللسان!

أبحث عن سياسي يرتفع عن الخلافات الصغيرة, ولا يهتم إلا بالمسائل الكبري التي تمس استقلال بلاده وكرامتها ورخاء شعبها.

أبحث عن سياسي يتابع أحداث العالم وتطور أفكاره.. فلا يفاجأ بانخفاض سعر الدولار, أو بإقفال الحدود, أو بالتقارب بين العدو ودول صديقة أو دول جوار.

ابحث عن سياسي يفكر في مشاكل الغد ويضع مختلف الحلول لمواجهتها, ولا يضيع وقته في التطلع الي الوراء, أو تقليب دفاتر الأمس.

أبحث عن سياسي يحيط نفسه بعدد من الخبراء الشبان, ويعدهم للجلوس في الصفوف الأولي, بدلا من المرضي والكهول الذين يحتكرونها ويحكمون بلادهم بعقلية الأمس لا عقلية الغد.

أبحث عن سياسي يسترد لنا الجيل الجديد الثائر في صحراء الغضب والأمل, ويشركه في بناء الدنيا الجديدة التي نحلم بها.

أبحث عن سياسي شجاع, لا يخدع الشعب بالأكاذيب, ولا يخدره بالأوهام ويقول له وهو يقدم له الشراب المر إنه عسل النحل الجديد!

إبحث عنه معي.. وإذا وجدته فاخفه عن أعين الانتهازيين والمتحولين والمتلونين وعملاء النظام الساقط, لأنه درة التاج في عقد اللآلئ للنظام السياسي الذي يأمله المصريون الشرفاء!
mmenawy@ahram.org.eg

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل