المحتوى الرئيسى

الأسد يرفض الرد على اتصالات "كى مون" والأمم المتحدة تندد باستخدام العنف

06/11 21:05

نددت الأمم المتحدة الجمعة باستخدام السلطات السورية القوة العسكرية ضد المدنيين، فى حين قام الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون بالاتصال أكثر من مرة بالرئيس السورى بشار الأسد لكنه لا يرد على الهاتف.

من جانبها، حذرت دمشق المنظمة الدولية من أن تبنى أى مشروع قرار يدين العنف ضد المحتجين يؤدى إلى تشجيع "المتطرفين والإرهابيين"، كما طالبت واشنطن "بوقف فورى للوحشية والعنف" ضد الحركة الاحتجاجية فى البلاد.

وقال "مارتن نيسيركى" المتحدث باسم بان كى مون، إن "الأمين العام قلق من استمرار العنف بسوريا"، معتبرا أن من واجب السلطات حماية شعبها واحترام حقوقه، ومؤكدا أن استخدام القوة العسكرية ضد المدنيين غير مقبول حسبما ذكرت الجزيرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل