المحتوى الرئيسى

أسر 15 صياداً تطالب «الخارجية» بالتدخل للإفراج عن ذويهم من السجون الليبية

06/10 20:51

طالبت أسر 15 صياداً بقرية برج مغيزل، التابعة لمركز مطوبس بكفر الشيخ، وزارة الخارجية بسرعة التدخل للإفراج عن ذويهم المقبوض عليهم فى ليبيا، لافتين إلى أنهم محتجزون بسجن مصراتة دون سبب.

قال أحمد نصار، مدير عام الجمعية الخيرية لرعاية الصيادين ببرج مغيزل لـ«المصرى اليوم»، إن 15 صياداً من أبناء القرية خرجوا فى رحلة صيد إلى جزيرة مالطا يوم 12 مايو الماضى على ظهر مركب «الحاج سيد عرفة» وبعد أن أتموا رحلتهم وأثناء العودة يوم 21 مايو قبالة شاطىء مصراتة الليبى فوجئوا بلانش ليبى، تابع للثوار، يتجه إليهم ويطلق عليهم النيران، فما كان منهم إلا أن سلموا أنفسهم وتم إيداعهم السجون الليبية بمصراتة، ومنذ ذلك التاريخ لم تصل أى معلومات عنهم، ومؤخرا اتصل أحد أفراد الصليب الأحمر الدولى (تونسى الجنسية) تليفونيا بزوجة أحد المقبوض عليهم بعد أن أعطاه زوجها تليفونه وطالبها بالتحرك لدى وزارة الخارجية لحثها على التدخل للإفراج عن الصيادين المقبوض عليهم.

وأضاف: تلقيت اتصالاً تليفونياً الجمعه  من أحد رجال الصليب الأحمر الدولى، وطالبنى بسرعة التدخل حرصا على أرواح الصيادين المقبوض عليهم، لأنهم يتعرضون للمخاطر.

وطالب بتدخل المهندس أحمد زكى عابدين، محافظ كفرالشيخ، لصرف إعانات شهرية لأسر الصيادين حتى يتم الإفراج عنهم لأن أسرهم ليس لها عائل آخر، كما طالب وزارة الخارجية بالتدخل الفورى لإنقاذ الصيادين المقبوض عليهم، وهم: «محمد عبدالباسط محمد (ريس المركب)، عبدالخالق عبدالوهاب محمد (ميكانيكى المركب)، وعبده عبده مصطفى، ومحمد منصور محمد، وعبدالسلام منصور محمد، وهشام على حسن محمد، وحسن سامى محمد جاد، ومحمد محمد أحمد، وفتحى محمد سليم، ومحمد عبدالمعطى محمد، وأحمد أحمد عبدالفتاح، وحسن عبدالفتاح حسن، وعبده عبدالفتاح حسن عرفة، وأحمد محمد سليم عرفة، وحازم الشحات محمد».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل