المحتوى الرئيسى

الأهلى يبحث شكوى «القومى للرياضة» للمجلس العسكرى و«الأوليمبية الدولية»

06/10 17:58

تعقد لجنة الكرة بالنادى الأهلى اجتماعاً  الأحد لمناقشة عدد من الأمور الخاصة بالفريق الكروى الأول، وفى مقدمتها التقرير الفنى لمانويل جوزيه، المدير الفنى، الذى يتضمن الاستغناء عن عدد من اللاعبين، على رأسهم المهاجمون فرانسيس ديفوركى ومحمد فضل وأسامة حسنى ومحمد طلعت لأسباب مختلفة أهمها تكرار الإصابات.

وعلمت «المصرى اليوم» أن النية تتجه داخل لجنة الكرة إلى التجديد لأسامة حسنى وإعارته لأحد الأندية للاستفادة مادياً، فيما ستحسم اللجنة أمر تجديد عقد أحمد حسن لاعب الفريق الذى ينتهى بنهاية الموسم الجارى، واتفق أعضاء اللجنة فيما بينهم على التجديد للاعب لموسمين بعد رفضه فكرة التجديد لموسم واحد فقط، واستغلال فترة توقف الدورى للاجتماع معه وتوقيع العقد الجديد.

كما ستناقش اللجنة مع جوزيه عدداً من السير الذاتية للمهاجمين الأفارقة لضم أحدهم خلال شهر يوليو المقبل لقيده فى القائمة الأفريقية الثانية بعدما أبلغ محمد زيدان، لاعب المنتخب الوطنى، مسؤولى النادى بغلقه ملف الانضمام للفريق نهائياً، وتمسكه بالاستمرار فى الاحتراف الخارجى، كما تجاهل اللاعب دعوة المهندس القيعى مدير التسويق والاستثمار بالنادى له على مائدة التفاوض عقب مباراة المنتخب الوطنى مع جنوب أفريقيا، حيث لم يحضر فى الموعد المتفق عليه، الأمر الذى دفع مسؤولى لجنة الكرة إلى تكثيف تحركاتهم من أجل إنهاء ملف التعاقد مع المهاجم الأجنبى لتدعيم خط هجوم الفريق الذى بات يعانى ضعفاً شديداً، وهو ما وضح بقوة خلال المباريات الأخيرة للفريق بالدورى.

ورفض مجلس إدارة النادى الأهلى، المشاركة، فى الصيغة النهائية للائحة الجديدة التى يعدها حسن صقر، رئيس المجلس القومى للرياضة، واعتذر خالد مرتجى، عضو مجلس الإدارة عن عدم الحضور بعدما وجد أن ما جاء خلال المؤتمر، الذى تم عقده لتفعيل دور الجمعيات العمومية خلال الفترة الماضية مجرد أمور شكلية، لأن جميع الأمور تم الترتيب لها مسبقاً، خاصة أن صقر تجاهل غالبية وجهات النظر التى طرحتها الأندية فى المؤتمر وعلى رأسها النادى الأهلى، الذى قدم ورقة عمل كاملة لإعادة هيكلة الرياضة المصرية بما يتماشى مع اللوائح والقوانين الدولية والميثاق الأوليمبى واللجنة الأوليمبية الدولية.

وأكد مرتجى أن رفض الأهلى المشاركة لم يكن فقط بسبب الاستعجال فى صدور لائحة جديدة ألغت مقعدى تحت السن فى الوقت الذى لم تمر فيه على اللائحة السابقة دورة انتخابية كاملة حتى يمكن تقييمها وبالتالى إلغاء دور الشباب من خلال إلغاء مقاعدهم فى مجالس إدارات الأندية، وإلغاء منصبى النائب وأمين الصندوق، وأن رفض الأهلى بدعوى ضرورة إعداد قانون جديد للرياضة يتماشى مع الاحتراف، خاصة أن الاتحاد الدولى لكرة القدم منح الدول فرصة حتى عام 2014 لتطبيق دورى المحترفين وإلا سيتم حرمان منتخبات وأندية الدول التى لا تطبق دورى المحترفين من المسابقات الدولية. وتفكر إدارة النادى فى اتجاهات ثلاثة، أولاً: التصعيد للمجلس العسكرى، والثانى: دعوة الجمعية العمومية للانعقاد بشكل طارئ لبحث الموقف والرد على لائحة صقر.. والاتجاه الثالث هو لجوء أعضاء الجمعية العمومية للجنة الأوليمبية الدولية للشكوى من الضرر الواقع على النادى من جراء التدخل الحكومى المتمثل فى حسن صقر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل