المحتوى الرئيسى

شرطي يقتل بلطجيا حاول اغتصاب فتاة وأهل القتيل يحرقون السكة الحديد بكوم حمادة

06/10 17:54

نجح أمين شرطة، بكوم حمادة في إنقاذ فتاة في العقد الثاني من عمرها، حاول اثنان من البلطجية اختطافها والتعدي عليها، بأن أطلق النار على أحدهما فأرداه قتيلا. وعقب علم أهليته بمصرعه على يد أمين الشرطة، قاموا بمحاصرة مركز الشرطة وقذفوه بالحجارة، ثم توجهوا إلى محطة السكة الحديد حيث أضرموا النيران فيها.
كان اللواء أحمد سالم جاد، مدير الأمن، قد تلقى إخطارا من مركز الشرطة بالحادث، فانتقلت على الفور قوات الحماية المدينة وقوات من الشرطة العسكرية حيث تم إخماد الحريق والسيطرة على الوضع.
وكشفت التحريات عن قيام كل من صبري عليوة (25 سنة)، مسجل خطر فرض سيطرة فئة أ تحت رقم 285، والسابق اتهامه في 10 قضايا متنوعة، ومصطفى جمعة (29 سنة)، والسابق اتهامه في 13 قضية متنوعة، باستيقاف فتاة (19 سنة) خادمة، محاولين اختطافها والتعدي عليها، تحت تهديد الأسلحة البيضاء وإحداث إصابتها بجرح قطعي باليد.
وتمكنت الفتاة من الهرب واللجوء إلى محطة السكة الحديد، حيث طاردها البلطجيان، وتصادف وجود أمين الشرطة عماد عبد العزيز (32 سنة)، فأطلق على الأول عيارا ناريا فأصابه في البطن ولقي مصرعه في الحال، بينما لاذ الثاني بالفرار.
وعقب علم أهلية المتوفى بالحادث تجمع 100 منهم حول مركز الشرطة، وقاموا بقذفه بالحجارة والزجاجات الفارغة فبادلتهم الشرطة بإطلاق أعيرة نارية في الهواء، لمنعهم من اقتحام مركز الشرطة، ثم توجه الأهالي إلى محطة قطار السكة الحديد بالمدينة حيث أشعلوا النيران فيها بزجاجات المولوتوف ولاذوا بالفرار.
وقد أخطرت النيابة التي تولت التحقيق.


رابط دائم:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل