المحتوى الرئيسى

ابن الرئيس اليمنى يتمسك بموقفه للمحافظة على سلطة أبيه

06/10 16:47

لا يزال الرئيس اليمنى، المتواجد حاليا خارج البلاد للعلاج من جروح أصابته أثناء هجوم على قصره الرئاسى، يحظى بيد قوية على الأرض فى الداخل، وذلك عبر ابنه، "أحمد" الذى يقود أفضل القوات اليمنية من حيث التدريب، ونشرهم فى شوارع العاصمة، ويبدو أنه عازم على الحفاظ على حكم والده وسط الضغوط الهائلة فى الداخل والخارج.

وتزج قبضة نجل الرئيس اليمنى على عبد الله صالح، وأبناء أشقائه الذين يقودون أيضا قوات عسكرية كبرى، باليمن فى مواجهة بين قواته والمعارضة، وهى المواجهة التى إذا استمرت ستتحول إلى أعمال عنف جديدة. كما يبدو أن هذه المواجهة تشكل عقبة كبرى فى الجهود التى تدعمها الولايات المتحدة للتفاوض لوضع نهاية للأزمة أثناء وجود الرئيس خارج البلاد.

ويعمل أحمد، البالغ من العمر اثنين وأربعين عاما، من القصر الرئاسى ومن المكتب الرئيسى لوالده فى مجمع عسكرى بالعاصمة صنعاء، مما يجعل نائب الرئيس عبد ربه منصور هادى، القائم بأعمال الرئيس، يعمل من منزله أو من مكتبه فى وزارة الدفاع، بحسب ما ذكره مسئولون بالحكومة والحزب الحاكم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل