المحتوى الرئيسى

أول لاعب كاراتيه كفيف بمصر يحلم ببطولة العالم

06/10 14:28

غزة - دنيا الوطن

لم يقف غياب البصر حجر عثرة أمام طموح الشاب المصري صبري عطية (31 عاما) في اختراق عالم الألعاب القتالية، ليصبح أول كفيف في مصر يحترف الكاراتيه ويحلم بأن يصبح أحد أبطال العالم في هذه الرياضة.

وفي تصريحات لبوابة الأمل بموقع mbc.net يتحدث عطية عن مشوار حياته قائلا: "ترجع إعاقتي إلى أني ولدت مصابا بمياه زرقاء على عيني.. كنت أرى، لكن نظري كان ضعيفاً، ومع ارتفاع الضغط على عيني ضعف أكثر، وفي 1984 خرجت من عملية سببت لي شرخا في الشبكية، وأدت لحدوث نزيف داخلي وانفصال شبكي، ومع مرور الوقت فقدت البصر نهائيّا وعمري 4 سنوات".

ويستطرد: "بعد أن فقدت بصري كان حلمي أن أعمل شيئا لم يسبقني إليه أحد، فقبل أكثر من عشر سنوات دخلت على موقع المنظمة المسؤولة عالميا عن لعبة الكاراتيه، وطرحت عدة أسئلة حول ما إذا كان هناك أحد كفيف يمارس هذه الرياضة، فلم أجد أحدا سبقني".

ويتابع صبري -المقيم بإحدى قرى محافظة الجيزة- قائلا: "تحدثت بعد ذلك مع مدرب الكاراتيه في مركز شباب قريتي، وسألته مازحا: هل يمكن أن ألعب معكم؟.. فقال لي: وما المانع، لكن تحول المزاح إلى جدّ، وبدأت بالفعل التدريب معه، ثم انتقلت لمركز شباب أكبر في قرية مجاورة".

ويوضح صبري أنه استطاع أن يظهر تطورا في هذه اللعبة، وحاز إعجاب مدربه "محمد العكاري" الذي كان يصبر عليه ويتحدى به نظراءه من اللاعبين المبصرين.

الإحساس أهم

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل