المحتوى الرئيسى

القبيصى يرفض تسليم"داماك"إلى"شرف"

06/10 14:07

كما تكشف رفض عادل راضي‮ ‬للاسعار التي‮ ‬حددتها وزارة الزراعة وقد وافق البلتاجي‮ ‬علي‮ ‬ذلك وأصر علي‮ ‬تحديد سعر متر الارض بدولار واحد للمتر حيث قام بالتأشير علي‮ ‬المذكرة بعبارة أوافق وذلك بتاريخ‮ ‬1996‭/‬9‭/‬25‮ ‬وأرسل د.ممدوح البلتاجي‮ ‬وزير السياحة الاسبق خطاباً‮ ‬بتاريخ‮ ‬1996‭/‬11‭/‬23‮ ‬الي‮ ‬المستشار طلعت حماد وزير شئون مجلس الوزراء‮ »‬الوثيقة رقم‮ ‬2‮« ‬ويؤكد فيها أن الوزارة تبيع المتر بدولار واحد ويتضمن الخطاب‮ ‬4‮ ‬أسباب لهذا القرار وقد وافق رئيس الوزراء الاسبق كمال الجنزوري‮ ‬علي‮ ‬هذا القرار وهو القرار الذي‮ ‬مازال سارياً‮ ‬حتي‮ ‬الآن وجاء في‮ ‬خطاب ممدوح البلتاجي‮ ‬أن الحكمة من تخصيص أراضي‮ ‬التنمية السياحية للمستثمرين بسعر رمزي‮ »‬دولار للمتر المربع‮« ‬ترجع الي‮:‬

1‮ ‬ـ أن هذه الاراضي‮ ‬نائية وخارج كردونات المدن وغير مزودة بمرافق البنية الاساسية ولذلك فان المستثمرين‮ ‬يتحملون عبء اقامة تلك المرافق فضلاً‮ ‬عن المنشآت السياحية نفسها‮ (‬أي‮ ‬البنية الاساسية والفوقية معاً‮).‬

2‮ ‬ـ ان ذلك الامر‮ ‬يؤدي‮ ‬الي‮ ‬تحرير الموازنة العامة للدولة من أعباء وتكلفة مرافق البنية الاساسية‮.‬

3‮ ‬ـ ان تكلفة التنفيذ بواسطة المستثمرين تنخفض بنسبة‮ ‬30٪‮ ‬علي‮ ‬الاقل مما تنفقه الدولة عادة فضلاً‮ ‬عن قصر مدة التنفيذ‮.‬

4‮ ‬ـ ان هذه السياسة السعرية تتوافق مع الاتجاه العام والواجب الي‮ ‬التحرير الاقتصادي‮ ‬وتقليص دور الموازنة العامة علي‮ ‬الوفاء بالاحتياجات الاكثر أولوية وإلحاحاً‮.‬

والسؤال الذي‮ ‬يطرح نفسه لماذا‮ ‬يزج المستثمرون العرب والمصريون باسم د.كمال الجنزوري‮ ‬في‮ ‬هذا الامر وهل لذلك علاقة بفرص ترشح د.كمال الجنزوري‮ ‬لرئاسة الجمهورية؟ مجرد سؤال‮.‬

والجديد وكما علمت‮ »‬الوفد‮« ‬فقد طلب د.عصام شرف رئيس الوزراء من مجدي‮ ‬قبيصي‮ ‬محافظ البحر الاحمر أن‮ ‬يقوم بتسليم مساحة الـ‮»‬20‮« ‬مليون متر مربع لشركة داماك التي‮ ‬يرأس مجلس ادارتها رجل الاعمال الاماراتي‮ ‬حسين سجواني‮ ‬والصادر في‮ ‬حقه حكم بالسجن المشدد مع‮ ‬غرامة‮ ‬236‮ ‬مليون جنيه إلا أن محافظ البحر الاحمر رفض تسليم الارض لانها ملك هيئة التنمية السياحية وتأتي‮ ‬هذه التطورات بعد لجوء شركة داماك للتحكيم الدولي‮ ‬وإثبات قيامها بدفع‮ ‬8‮ ‬ملايين دولار وإتمام البنية الاساسية وعدم استلام الارض وقد حصلت‮ »‬الوفد الأسبوعي‮« ‬علي‮ ‬نص الخطاب الذي‮ ‬أرسله حسين سجواني‮ ‬الي‮ ‬الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء‮.‬

ويتضمن الخطاب بعد المقدمات ونبذة عن تاريخ الشركة وإنجازاتها في‮ ‬مصر‮.. ‬تهديداً‮ ‬فجاً‮ ‬باللجوء الي‮ ‬التحكيم الدولي‮ ‬وهو ما تحقق بالفعل بعد ذلك حيث لجأت الشركة الي‮ ‬التحكيم الدولي‮ ‬وتبعها جميل القنبيط رجل الاعمال السعودي‮ ‬والمالك السابق لشركة عمر أفندي‮.‬

كما طلب سجواني‮ ‬رفع أسماء رجال الاعمال العرب من قوائم الترقب والوصول في‮ ‬المطارات المصرية مما‮ ‬يعد تدخلاً‮ ‬في‮ ‬أعمال القضاء المصري‮.‬

وعلمت‮ »‬الوفد الأسبوعي‮« ‬من مصدر مسئول بوزارة السياحة ان قرار الغاء تحصيل رسوم التأشيرة للسياح الاجانب ـ عدا عدداً‮ ‬قليلاً‮ ‬من الدول ـ صدر لجذب السياح الاجانب خاصة بعد تراجع أعدادهم بنسبة كبيرة عقب ثورة‮ ‬25‮ ‬يناير بعد أن وصل في‮ ‬نهاية عام‮ ‬2010‮ ‬الي‮ ‬14‭.‬7‮ ‬مليون سائح وقد صدر هذا القرار من الحكومة المصرية كخطوة لجذب السياحة حيث كان‮ ‬يتم تحصيل حوالي‮ ‬15‮ ‬دولاراً‮ ‬عن كل تأشيرة وقال المصدر أن وزارة السياحة قد اقترحت عام‮ ‬2008‮ ‬ـ في‮ ‬عهد زهير جرانة المحبوس حالياً‮ ‬ـ الغاء رسوم التأشيرة للسياح الاجانب إلا أن أحمد أبو الغيط وزير السياحة اعترض في‮ ‬ذلك الوقت لاعتبارات قال لها علاقة بالسياسة الخارجية لمصر تجاه بعض الدول‮.‬

وتتواصل المفاجآت في‮ ‬قضايا الفساد في‮ ‬قطاع السياحة بعد أن حصل المستثمرون العرب في‮ ‬قطاع السياحة ليس فقط علي‮ ‬وثائق ومستندات رسمية بل فيديو للرئيس السابق حسني‮ ‬مبارك في‮ ‬زياراته الميدانية‮ ‬يصدر تعليمات ببيع الارض بدولار للمستثمرين في‮ ‬الاراضي‮ ‬السياحية والامر الهام هذا انه اذا كانت الحكومة ستدخل التحكيم الدولي‮ ‬وسوف تسير في‮ ‬هذا الطريق فانه‮ ‬يجب أن تدرس جيداً‮ ‬ملف قضية وجيه سياج الذي‮ ‬حصل علي‮ ‬تعوض قدره‮ ‬235‮ ‬مليون دولار من حكومة أحمد نظيف المحبوس حالياً‮. ‬

من جهة أخري‮ ‬فان هيئة الدفاع عن زهير جرانة وزير السياحة الاسبق والمحبوس حالياً‮ ‬سوف تطلب في‮ ‬جلسة المحاكمة القادمة‮ ‬18‮ ‬يونية في‮ ‬قضية العين السخنة اذاعة محاكمة زهير جرانة علي‮ ‬الهواء مباشرة،‮ ‬كما ستطلب اذاعة كل محاكمات المسئولين السابقين علي‮ ‬الهواء مباشرة وقد اتصل محامو جرانة ومنهم محمد ابراهيم بعدد من محامي‮ ‬المسئولين السابقين‮ ‬يطالبونهم بتقديم نفس الطلب وقد التقوا بالفعل في‮ ‬نقابة المحامين منذ أيام بهذا الشأن‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل