المحتوى الرئيسى

الكشف عن الثروات المهربة لرجال النظام السابق خلال أيام

06/10 11:29

القاهرة - (د ب أ)

يكشف المستشار عاصم الجوهري رئيس جهاز الكسب غير المشروع، خلال أيام، عن حجم الثروات المهربة للخارج والخاصة بكبار المسئولين في نظام الرئيس السابق حسني مبارك ومعظمها في الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وسويسرا وتركيا وإسبانيا.

وأعلن الجوهري، في تصريحات خاصة لصحيفة "الأهرام" المصرية في عددها الصادر، الجمعة، أن "جهاز الكسب غير المشروع توصل للحسابات والأرصدة من خلال عدة مكاتب للاستشارات القانونية والمصرفية في الخارج التي تم التعاقد معها فور تولي الجهاز مسئولية تتبع واسترداد الأموال المهربة خارج البلاد وعقب صدور قرار المجلس الأعلى للقوات المسلحة بتشكيل اللجنة المختصة بتلك المهمة في فبراير الماضي.

وكشف المستشار الجوهري عن بدء اتخاذ الإجراءات القانونية من خلال المكاتب الاستشارية بكل دولة تمهيدا للمطالبة باسترداد تلك الأموال التي أخفاها من يجري التحقيقات معهم عن جهات التحقيق وتمت مواجهتهم بالمستندات الخاصة بأموالهم وكانت مفاجأة لهم فاعترفوا بالحقيقة وكان آخرهم محمد إبراهيم سليمان وزير الإسكان الأسبق، الذي اعترف بامتلاكه مبلغا يوازي 30 مليون جنيه مصري في سويسرا وشقة فاخرة في باريس يصل ثمنها إلي نحو9 ملايين جنيه مصري .

وأضاف الجوهري: " كما أن جمال مبارك عندما علم بالمعلومات التي توصل إليها جهاز الكسب غير المشروع حول أرصدته بعدة بنوك خارجية طلب من تلقاء نفسه تحديد جلسة أخرى كشف خلالها عما لديه من أموال في الخارج".

وأوضح أنه أرسل عددا من المسئولين بالجهاز إلي الدول المختلفة ومعهم المستندات المهمة والخاصة بالأرصدة والحسابات عبر الحقيبة الدبلوماسية بدلا من البريد الإليكتروني لضمان وصولها وعدم تعرضها لعمليات القرصنة الإلكترونية بهدف الحرص على أموال مصر وإعادتها من هذه الدول".

وذكر الجوهري أن جهاز الكسب غير المشروع سيكشف خلال الاسبوع المقبل عن حجم جميع الثروات المهربة إلي الخارج والخاصة بالمسئولين السابقين ورموز النظام السابق، بعد أن توصل الجهاز إلي جميع المعلومات الخاصة بحجم هذه الأرصدة والبنوك التي توجد بها وتابع العمليات التي تجري على هذه الحسابات خلال الفترة الماضية".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل