المحتوى الرئيسى

اجتماعات مصرية صينية لتصحيح ميزان التبادل التجاري

06/10 10:52

عقد بمقر وزارة الخارجية الاجتماع الثالث للآلية الوطنية لتنسيق العلاقات مع الصين، بمشاركة ممثلين رفيعى المستوى من أكثر من 22 وزارة مصرية معنية بالتعاون مع الصين فى مختلف المجالات، بالإضافة إلى ممثلين عن مجتمع رجال العمال (مجلس الأعمال المصرى الصينى – اتحاد الغرف التجارية).
كما دعى للمشاركة فى الاجتماع للمرة الأولى سفير الصين بالقاهرة ورئيس مكتب التمثيل التجارى والاقتصادى بالسفارة، وممثلون عن قطاع الأعمال الصينى فى مصر وممثل بنك التنمية الصينى، وذلك لتبادل المعلومات حول مسار التعاون بين مصر والصين فى مختلف القطاعات وتبادل الأفكار بشأن سبل تعزيزها.
ترأس الاجتماع السفير د. محمد حجازى مساعد وزير الخارجية للشئون الآسيوية، حيث ألقى فى بداية الاجتماع كلمة أكد فيها على اهتمام مصر بتعزيز علاقاتها مع الصين والاستفادة من التقدم الذى حققته الصين فى المجالات المختلفة فى بناء مصر خلال مرحلة ما بعد 25 يناير، وأكد ضرورة موازنة الميزان التجارى بين البلدين الذى يميل لصالح الصين من خلال زيادة الصادرات المصرية للصين، بالإضافة إلى زيادة الاستثمارات الصينية فى مصر والبناء على النجاح الذى حققته الاستثمارات الصينية فى منطقة غرب خليج السويس.
من جانبه، شدد سفير الصين فى القاهرة سونج إيجو على رغبة بلاده فى تعزيز علاقاتها مع مصر واستعدادها لتلبية طلبات مصر فى التنمية وتعزيز التبادل التجارى، مؤكداً على الأهمية التى توليها الصين لعلاقاتها مع مصر.
وقد أظهر الاجتماع ما شهده التعاون بين البلدين من تقدم كبير خلال الفترة الأخيرة وخاصة فى مجالات التجارة والاستثمار والكهرباء والطاقة والبحث العلمى والبيئة وغيرها من مجالات التعاون، كما شهد أيضاً عرضا لرؤى الوزارات المختلفة لسبل تعزيز العلاقات فى مجالات حيوية تمثل أولوية خاصة للتنمية فى المرحلة الحالية، مثل الإسكان الاقتصادى والزراعة والرى.
وتم الاتفاق فى نهاية الاجتماع على قيام السفارة الصينية باستضافة اجتماعات قطاعية مع ممثلى الوزارات والهيئات المعنية بالتعاون مع الصين لمناقشة مسار العلاقات وتفاصيل مقترحات تطويرها ولتذليل ما قد يعترضها من عقبات، بالإضافة إلى دعوة السفارة الصينية وممثلى قطاع الأعمال الصينى فى مصر لعقد اللقاءات اللازمة مع المسئولين بالقطاع الآسيوى بوزارة الخارجية لمناقشة أفكارهم ومقترحاتهم لتطوير العلاقات.
تجدر الإشارة إلى أن العلاقات المصرية الصينية شهدت زخماً خلال الأشهر الأخيرة، حيث قام بزيارة مصر وزير الخارجية الصينى ونائبى وزير الخارجية ووزير التجارة.
ويسعى الجانب المصرى لجذب المزيد من الاستثمارات والسياحة الصينية وزيادة الصادرات المصرية إلى الصين والاستفادة من خبرات الجانب الصينى فى مجالات التنمية البشرية والبحث العلمى والتكنولوجيا، ودعم خطط التنمية فى مصر.


رابط دائم:

كلمات البحث:

الصين| مصر| علاقات تجارية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل