المحتوى الرئيسى

صحيفة اسرائلية: يهود الشتات رفضوا دعوة شخصية من الرئيس الليبى معمر القذافى لزيارة طرابلس

06/10 07:50

 

نقلت صحيفة القدس العربى صباح اليوم الجمعة عن  صحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية، التي تصدر باللغة الإنكليزيّة، في عددها الصادر الخميس، النقاب عن أنّ الحكومة الليبية بزعامة العقيد معمر القذافي، دعت ممثلي شتات اليهود الليبيين في بريطانيا إلى زيارة طرابلس، ووصفتهم بأنهم مكون أساسي في المجتمع الليبي في محاولة لتحسين صورتها الدولية.

وأضافت الصحيفة على موقعها الإلكتروني أن السلطات الليبية بعثت رسالة بالفاكس إلى رفائيل لوزون، رئيس طائفة يهود ليبيا يوم 29 من الشهر الماضي (أيار/مايو) يدعوه وقادة اليهود الليبيين هناك إلى المشاركة في حوار متعلق بمستقبل ليبيا المتدهور جراء الحرب الأهلية بين أنصار القذافي والثوار.

وجاء في مضمون الرسالة التي وقعها زعيم قبلي وحليف القذافي، علي محمد سالم: يسرنا أن نوجه الرسالة إليك شخصياً، ومن خلالك إلى عدد من الشخصيات اليهودية الليبية في أوروبا وأمريكا الشمالية الذين يعملون في مجالات مختلفة لزيارة ليبيا في أقرب وقت ممكن، للانضمام إلى القبائل، لأنكم جزء من الشعب الليبي، كما نأمل في تلبية الدعوة.

ولفتت الصحيفة إلى أنّه قبل استلام الرسالة أجرى لوزون اتصالا هاتفيًا مع نائب وزير الخارجية الليبي خالد كعيم، الذي قال إنّ الدعوة موجهة مباشرة من القذافي. علاوة على ذلك، كشفت الصحيفة الإسرائيليّة عن أنّ لوزون رفض الأربعاء دعوة القذافي، بعد التشاور مع أعضاء المنظمة اليهودية، قائلا: إنه يشعر بالقلق على الأشخاص في ليبيا، كما يؤيدهم بشدة في نضالهم ضد القذافي. ونوهت الصحيفة إلى أنّ هذه الدعوة تشير إلى تغيير جذري في سياسة النظام تجاه الشتات اليهودي الليبي، وقد تكون محاولة فاشلة لتحسين صورة القذافي أمام العالم.

جدير بالذكر أنّ السلطات الليبية سمحت في شهر آب/أغسطس الماضي لرئيس الجالية اليهودية الليبية رفائيل لوزون وأسرته بزيارة ليبيا والاجتماع مع مسؤولين بارزين في الحكومة الليبية.

وقال رفائيل إنّ الزيارة التي دامت أربعة أيام غلبت عليها النواحي الإنسانية والعاطفية، ويشار إلى أنّ القذافي كان أعلن مؤخرا أنه قد يدفع تعويضات لليهود الذين أجبروا على ترك منازلهم بعد 1948. وكان عدد اليهود في ليبيا لا يتجاوز 7 آلاف نسمة، يعيشون في طرابلس ومعظمهم من التجار وأصحاب المحلات التجارية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل