المحتوى الرئيسى

الامم المتحدة: 40 الفا ربما فروا من اشتباكات بكادقلي السودانية

06/10 17:53

جنيف (رويترز) - قالت الامم المتحدة يوم الجمعة ان ما يصل الى 40 الف شخص فروا من القتال في ولاية جنوب كردفان السودانية بعد نحو أسبوع من الاشتباكات بين قوات الشمال وجماعات متحالفة مع الجنوب.

واندلعت الاشتباكات في كادقلي عاصمة الولاية الحدودية المضطربة بعد ان تعرض مركز للشرطة للهجوم يوم السبت. وتبادل مسؤولون من الحزبين الحاكمين في الشمال والجنوب اللوم في بدء القتال.

وقالت اليزابيث بايرز المتحدثة باسم مكتب الامم المتحدة لتنسيق الشؤون الانسانية للصحفيين في جنيف ان نقاط تفتيش مسلحة أقيمت على الطرق الرئيسية داخل وحول كادقلي وقالت انها تلقت تقارير عن "عمليات نهب للممتلكات واسعة النطاق" مستمرة منذ يوم الخميس.

واضافت "من سكان كادقلي الذين يقدر عددهم بنحو 60 الف نسمة يعتقد الان ان بين 30 الفا و40 الفا فروا من المدينة."

وقال روبرت كولفيل المتحدث باسم مفوضة الامم المتحدة لحقوق الانسان ان المنظمة تلقت "تقارير مقلقة للغاية عن ضحايا مدنيين وتشريد جماعي وأوضاع انسانية متدهورة."

واضاف أن موظفي حقوق الانسان على اتصال مع أطباء وكاهن في المنطقة أكدوا أن عددا من المدنيين قتلوا او جرحوا في القتال وأن عمليات تفتيش تجري من منزل الى منزل في غرب كادقلي.

واتهم جيش جنوب السودان الخرطوم اليوم بقصف قرية على الحدود الجنوبية وقال ان قوات الجنوب تستعد لصد أي هجوم بري محتمل.

وولاية جنوب كردفان الواقعة في شمال السودان نقطة توتر محتملة مع استعداد جنوب السودان للانفصال خلال شهر تقريبا لانها موطن لكثير من المقاتلين الذين قاتلوا ضد الخرطوم خلال الحرب الاهلية الاخيرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل