المحتوى الرئيسى

أنهم يذبحون سائد صبحي السويركي بقلم:غريب عسقلاني

06/09 21:44

غريب عسقلاني


يحدث في التلفزيون الفلسطيني

أنهم يذبحون سائد صبحي السويركي

والقضية هي الاستمرار في عملية الذبح لأكثر من خمسة عشر عاما للأكاديمي المتفوق, والشاعر المتميز, والباحث الموضوعي, والإذاعي الصحافي لدي الصحافة الورقية والمراسل الثقة للفضائيات

يا سيدي ولي الأمر أينما كنت

هل تصدق أن محكمة قد انعقدت لمحاكمة هذا المواطن, بدون أدلة أو حيثيات, وحتى بدون ملف للقضية, فقط أصدرت قرارا غير معلن بذبحه بالنسيان, ليظل موظفا هامشيا في التلفزيون الفلسطيني الأغر, ويلقى به في القبو مع الأضابير الفارطة وأشرطة البرامج مجهولة النسب, ويضل مغلفا بالرطوبة والأرضة, على وظيفة نائب رئيس شعبة ينازع راتبا شهريا لم يتجاوز 2000 شيقلا

هل تصدق يا سيدي ولي النعم

أن هذا الفتى الذي قفز عن الأربعين ربيعا, هو من فتح نافذ غزة على هواء الاعلام النقي, وأنه المبادر إلى دخول في معمعان الحال عندما تكون رقبته ثمنا محتملا, لذلك انتزع لقب الأمير في روسيا اليوم.

وهل تدري انه الفقير المناضل الذي لم تغير جلده زنازين الاحتلال, لأن مساحة الوطن داخله أوسع بكثير من الخارطة التي نناضل من اجلها هذه الأيام. وأنه الجميل الذي لا يجمل بالنفاق, الخجول الذي يرضى بأقل الزاد, لأن زاده الإبداع المجلل بالتقوى

يا سيدي ولي الأمر,مهما اختلفت الألقاب الرئيس/ لوزير/ المدير / المسئول.

إذا أردت الحقيقة لا تكابر, ولا نسى أننا نقاتل في معرفة الاعتراف بنا دولة فيها من الكفاءات المفاجئ, ومن العدل الكثير, ومن النظام ما هو أكثر. ولكن فيها تم ذبح الأمير

سائد صبحي السويركي

ومن هنا أناشدكم بكل غضبي وألمي وانتصاري وانتظاري الجواب

من وراء إهمال حق هذا الرجل؟

لماذا لم يتم التعاطي مع ملف استحقاقه؟

ولماذا تم ترقي من هو اقصر قامة منه إلى مدير أو مدير عام ومنهم من تمهد أمامه السبل ليكون الوزير..؟

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل