المحتوى الرئيسى

> اشتعال المواجهة بين اتحاد العمال والنقابات المستقلة

06/09 21:07

اشتعلت المواجهة بين اتحاد العمال وأنصار النقابات المستقلة في اولي جلسات مؤتمر العمل الدولي بجنيف حول خروج مصر من قائمة الدول التي عليها ملاحظات بشأن الحريات النقابية وحقوق العمال والمعروفة بـ" القائمة السوداء".

وقام قيادات اتحاد العمال بتوزيع وثيقة صادرة من لجنة المعايير بمنظمة العمل الدولية تثبت خروج مصر من قائمة الملاحظات حول الاتفاقيات والمعايير الدولية منذ شهر يناير 2011 حيث تضمنت القائمة 27 دولة منها اذربيجان ونيجيريا وبنما وصربيا وتركيا ورومانيا والمكسيك .

و أعلن اسماعيل فهمي القائم باعمال رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر ان مصر لاقت ترحيبا دوليا من جانب المنظمات العمالية الدولية بعد انضمامها للاتحاد العالمي للنقابات والذي يضم في عضويته 100 مليون عامل علي مستوي العالم وسيتم اقرار انضمام مصر خلال الاجتماع الرئاسي المقبل للاتحاد في اثينا.

و أكد فهمي ان اتحاد عمال مصر لن يغيره موقفه والتزاماته الافريقية و العربية في عضوية الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب و منظمة الوحده النقابية الافريقية مشيرا الي ان انضمام اتحاد عمال مصر للاتحاد العالمي يأتي في اطار احترامه والتزامه بمبادئ الحقوق النقابيه الي جانب وقوفه الي جانب الشعب الفلسطيني .

يأتي ذلك في الوقت الذي اكد فيه أحمد البرعي وزير القوي العاملة والهجرة ان المجلس القومي للاجور سوف يجتمع نهاية الشهر الجاري لوضع الية لدعم المنشآت متناهية الصغر التي لا يزيد عدد عمالها علي 10 للحفاظ عليها بما يضمن استمرار دوران عجلة الانتاج بها وذلك في اطار تطبيق الحد الادني للاجور .

ولفت الي انه نجح في اخراج مصر من القائمة السوداء المخالفة للاتفاقيات الدولية مضيفاً ما حققه لمصر خلال فترة توليه المنصب الوزاري ما لم يحققه أحد علي مدار الفترة الماضية .

اللافت ان الوزير جاء الي جنيف ليسكن في فندق سانت جيمس ويفاجأ بوجوده في نفس الدور الذي تسكن به قيادات اتحاد العمال ثم اضطر في اليوم التالي الي تغيير مقر اقامته بالدور الاول من نفس الفندق بجوار وفد وزارة القوي العاملة .

من جهته أكد خوان سومافيا المدير العام لمنظمة العمل الدولية ان مصر قادره علي تخطي الصعاب وثورتها تجربة رائدة كما ان تجربتها التقابية لم تختلف عن كل التجارب التي مرت بها البلدان الاشتراكية التي تنتهج الاقتصاد الحر وانه علي ثقة ان الاختلافات في وجهات النظر بين اتحاد عمال مصر و المستقلين سوف تنتهي.

فيما يكثف وفد النقابات المستقلة الذي يضم كمال ابوعيطة وكمال عباس ونبيل عبد الغني وجمال شلبي تحركاته مع المسئولين بمنظمة العمل الدولية للاتفاق علي اقامة نقابات مستقلة بكافة القطاعات العمالية في مصر ، ونفي كمال عباس المنسق العام لدار الخدمات النقابية ان يكون اسم مصر قد تم رفعه من القائمة السوداء المخالفة للحريات النقابية منذ يناير الماضي ولكن حدث ذلك منذ عدة ايام موضحا انه لاتزال هناك نصوص في قانوني النقابات والعمل تقيد الحريات وحق الاضراب .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل