المحتوى الرئيسى

سينما مقاومة .. بقلم : علاء داوود

06/09 20:48

رغم ما يقال عن دفء العلاقة التي كانت تربط الدولة التركية بكيان العدو ، الا ان حادثة الاعتداء على اسطول الحرية القادم من سواحل تركيا وسقوط عدد من شهداء الحرية ، كان له الأثر في قلب الطاولة على هذه العلاقة ، فانتفض الاتراك لكرامتهم سياسيا واقليميا ودوليا واخيرا اعلاميا .

دعونا نهتم قليلا بالناحية الاعلامية لانتفاضة الاتراك في وجه غطرسة الكيان الصهيوني ، هذه الخطوة الجريئة الى حد بعيد من خلال انتاج فيلم سينمائي يحمل عنوان وادي الذئاب ، والذي لاقى من النجاح دراميا قبل ذلك الكثير ، سواء كان هذا النجاح على الارض التركية او العربية وحتى العالمية ، وبعد هذا النجاح حاول المخرج راجي شاشماز تسليط الضوء على ما يجول في جنبات العراق من احتلال امريكي متعدد الطغيان ، فثارت حفيظة بعض ساسة الكيان الصهيوني ، خاصة بعض تعرض الفيلم انذاك لنقطة البؤرالصهيونية بين تفاصيل الاحتلال الامريكي للعراق .

ولعل هذه الجراة الاعلامية تجلت في فيلمه السينمائي الاخير وادي الذئاب / فلسطين ، يتعرض الفيلم للرد الطبيعي على الطغيان الصهيوني من قبل بطل الفيلم القومي نجاتي شاشماز ومجموعته المقاومة من خلال دخول هذه المجموعة للأراضي المحتلة ومحاولتها الناجحة قتل الرأس المدبر لعملية الاعتداء على الاسطول الانساني الدولي لقطاع غزة ، وطبعا لا نغفل هنا عن الأحداث الغير واقعية ان جاز لنا التعبير ، ولكن ما يجعل الفيلم سياسيا واعلاميا بجدارة هو تركيز فيلم سينمائي ولأول مرة على القضايا الغير انسانية التي يعيشها اهل هذه الارض المحتلة ، وتجاهل العدو الصهيوني لمباديء البشرية في التعامل مع الفلسطينيين داخل هذه الارض ، وايضا تركيز الفيلم على أنه في حال توافرت الامكانيات الملموسة ستصبح الساحة متكافئة .

وهنا لا بد لنا من ترك العنان لمشاعرنا في غبطة هذا الاسلوب الجريء ، وإن كان البعض يرى فيه طرقا لأبواب المصلحة الاقليمية لتركيا في مجتمعنا العربي بعد الرفض الاوروبي لهذا الجسم الاقليمي ، ولكن لا بأس فنحن هنا نتحدث عن الاعلام كمستويات ، فالدولة الصهيونية حتى يومنا هذا تحاول دس سمها في دسم ثقافتنا عبر ايجاد مساحة مناسبة لمحرقة لا ادري متى حدثت اصلا ، وهنا ليس فقط المطلوب ان يكون مصطلح المحرقة والمشاعر الجياشة لضحاياها مفروضا في الثقافة فحسب ، بل ان البعض ذهب الى أبعد من ذلك ليدافع عن هكذا قضايا وكأنه صاحب أحداها .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل