المحتوى الرئيسى

7‮ ‬آلاف بلاغ‮ ‬ضد الوزراء و‮ ‬14‮ ‬ألفاً‮ ‬ضد مسئولين كبار

06/09 19:50

قضينا‮ ‬يوما علي‮ ‬أبواب النائب العام لنتعرف علي‮ ‬هذا المكان الذي‮ ‬أصبح ملاذا للشعب ولشكوي‮ ‬كل ظالم وفاسد‮.‬

قررت البحث عن أرقام البلاغات التي‮ ‬تقدم بها المواطنون طوال شهور الثورة الأربعة،‮ ‬فلجأت إلي‮ ‬السكرتارية الخاصة التي‮ ‬كان الوصول إليها عبر طرقات متشابكة ومظلمة،‮ ‬سألت الموظف المختص عن عدد البلاغات فأبلغني‮ ‬أنها وصلت إلي‮ ‬7‮ ‬آلاف بلاغ،‮ ‬و‮ ‬13‮ ‬ألفا و‮ ‬299‮ ‬عريضة دعوي،‮ ‬والبلاغات‮ ‬يتم تقديمها ضد الوزراء فقط اما العرائض فهي‮ ‬من الأشخاص ضد اي‮ ‬مسئول أو موظف عادي‮ ‬في‮ ‬الدولة وتكون موزعة من جانب المحاكم بجميع انحاء الجمهورية إلي‮ ‬النائب العام للبت فيها وتعاد مرة اخري‮ ‬إلي‮ ‬الفروع كل حسب منطقته وفي‮ ‬نهاية الأمر هي‮ ‬كلها مجرد مسميات شكلية‮ ‬غرضها ضبط الارقام وتسهيل النظر فيها‮.‬

هذه الأرقام تعني‮ ‬أن البلاغات التي‮ ‬يتم تقديمها في‮ ‬اليوم الواحد لمكتب النائب العام تتجاوز الـ‮ ‬150‮ ‬بلاغاً‮ - ‬حسب كلام الموظف الذي‮ ‬أكد أن الفصل في‮ ‬صحة البلاغات من مسئولية المكتب الفني‮ ‬للنائب العام‮.‬

وتأكد لنا أن صاحب الدعوي‮ ‬عندما‮ ‬يفكر في‮ ‬التقدم ببلاغ‮ ‬للنائب العام‮ ‬يلجأ للنيابة المختصة بدائرة السكن التابعة له،‮ ‬وان حق الابلاغ‮ ‬مكفول للجميع وإذا كان البلاغ‮ ‬كاذبا والغرض منه الاضرار بالاخرين ومحاولة النيل منهم فهذا‮ ‬يعتبر جريمة‮.‬

والبلاغات الكاذبة بمجرد احتوائها علي‮ ‬استدلالات ليس مثبتا صحتها‮ ‬يجوز للمجني‮ ‬عليه ان‮ ‬يقاضي‮ ‬خصمه ويطالب بالتعويض الذي‮ ‬يراه‮. ‬الكل هنا اجمع علي‮ ‬تواضع النائب العام ومساهمته في‮ ‬العمل واستيعاب الجميع،‮ ‬يبدأ عمله في‮ ‬الصباح الباكر‮ ‬ينتهي‮ ‬في‮ ‬المساء بعض الموظفين الذين التقيناهم أكدوا لنا انهم كانوا‮ ‬يتوقعون هذه هي‮ ‬النهاية الحتمية لهؤلاء أو كما قال أحدهم‮: ‬فكنا نري‮ ‬حياة البذخ التي‮ ‬يحيونها والترف الفاحش‮ ‬غير المسبوق الذي‮ ‬يعيشون فيه،‮ ‬فأفراحهم كانت تتكلف الملايين،‮ ‬والورود تأتي‮ ‬لهم من خارج البلاد في‮ ‬المناسبات لتلقي‮ ‬في‮ ‬سلة المهملات بعد الحفل،‮ ‬ناهيك عن المأكولات التي‮ ‬تطعم أحياء كاملة‮.‬

وفجأة ساد جو من الصمت‮ ‬غير المعتاد فقد حضر النائب العام واثناء مغادرتي‮ ‬وجدت المحامية مها أبو بكر التي‮ ‬انضمت لتكون شاهدة علي‮ ‬ثورة‮ ‬يناير فسألتها عن سر المجيء إلي‮ ‬مكتب النائب العام،‮ ‬وابلغتني‮ ‬انها جاءت لتقدم بلاغا ضد المحامي‮ ‬صبحي‮ ‬صالح لتشكو تصريحاته المستفزة علي‮ ‬حد قولها بطرحه لفكرة الزواج من‮ ‬غير الاخوانية واعتبرت انه سب وقذف في‮ ‬حق بقية سيدات مصر‮.‬

كما وجدت عاملا بسيطا من‮ ‬غزل شبين الكوم توجه ليسأل عن مسار البلاغ‮ ‬المقدم من جانب العمال ضد صاحب الشركة مطالبا بعودة الحياة للشركة من جديد‮. ‬فيما وقف مجموعة أشقاء من مركز أشمون بالمنوفية بأحد الأركان وأبلغنا أحدهم أن مقدم شرطة طلب شراء أرضهم ليضمها إلي‮ ‬ممتلكاته وعندما رفضوا البيع بدأ في‮ ‬التنكيل بهم إذ وضع السم لمواشيهم واستأجر بلطجية هاجموا المنزل بزجاجات المولوتوف،‮ ‬وكلما ذهبنا إلي‮ ‬قسم شرطة لعمل محضر ضد الضابط لا نستطيع وينصحنا ضباط القسم بتسوية الموضوع وديا،‮ ‬فلم نجد حلا سوي‮ ‬اللجوء للنائب العام عسي‮ ‬أن نجد الخلاص علي‮ ‬يديه‮.‬

وإذا كان قرار النائب العام باعادة شحنة القمح هو القرار الأجرأ عام‮ ‬2008‭.‬

كما أن قراره التاريخي‮ ‬الصادر في‮ ‬13‮ ‬ابريل الماضي‮ ‬بحبس الرئيس المخلوع حسني‮ ‬مبارك ونجليه علاء وجمال لمدة‮ ‬15‮ ‬يوما علي‮ ‬ذمة التحقيق،‮ ‬قبل إحالته فيما بعد إلي‮ ‬المحاكمة الجنائية‮. ‬يعد القرار الأبرز الذي‮ ‬لن‮ ‬ينساه الشعب المصري‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل