المحتوى الرئيسى

تقرير: لا أحد أفضل من فان بيرسي في آرسنال لموسم 2011/2010

06/09 18:27



بهذا العنوان (لا أحد كان أفضل من روبين فان بيرسي مع آرسنال في موسم 2011/2010) بدأ كاتب مقالة تتويج المهاجم الدولي الهولندي بلقب أفضل لاعب في الموسم مع آرسنال عبر الموقع الرسمي للنادي على الإنتر نت بعد ظهر اليوم الخميس التاسع من يونيه.

بداية تعيسة

http://u.goal.com/108600/108658hp2.jpg

لم يَحضر روبين فان بيرسي منذ بداية الموسم لعدم تعافيه من الإصابات الكثيرة التي عانى منها صيف 2010 عقب خسارة بلاده لكأس العالم أمام المنتخب الإسباني، فبرزت العديد من الأسماء في منطقة الوسط كجاك ويلشير وسيسك فابريجاس وسمير نصري بالإضافة للمهاجم المغربي "مروان الشماخ" الذي سجل أسرع هدف لآرسنال في شباك ولفرهامبتون وتمكن من تسجيل ثلاثة أهداف في أول ثلاث مباريات للفريق ببطولة دوري أبطال أوروبا ليستغل فترة ابتعاد فان بيرسي عن الملاعب مع المهاجم الدنماركي الشاب نيكلاس بندتنر، لكن بعد عودة روبينهود تغير كل شيء وأصبح هو النجم الأوحد للنصف الثاني من موسم آرسنال بل والنجم الأفضل في الدوري الإنجليزي الممتاز حيث حطم كل الأرقام القياسية كأكثر لاعب يُسجل أهدافاً خارج ملعب فريقه بشكلٍ متتالٍ برصيد 9 أهداف.

الانتفاضة

http://u.goal.com/122100/122149hp2.jpg

أحرز (الكُبرى) 18 هدفاً مع آرسنال وأصبح في وقت قصير جداً أهم هدافي العالم، وتمكن من خطف الكاميرا من فابريجاس ونصري ثم أجبر فينجر على الاعتماد عليه في جميع المباريات المحلية والقارية ليُجلس الشماخ وبندتنر على الدكة طويلاً وهذا ما جعلهما يُفكران في الرحيل عن قلعة الإيماريتس لتتزايد التكهنات عنهما والسبب "فان بيرسي".

وسجل فان بيرسي ضد ويستهام ونيوكاسل وولفرهامبتون والعديد من الأندية وساهم في قلب خسارة فريقه أمام برشلونة لهدفين لهدف كما حصل على أول هاتريك في مسيرته مع النادي ضد ويجان لكن الفرحة لم تدم بتعرضه لإصابة أمام بيرمنجهام سيتي في نهائي كأس كارلينج الذي خسره آرسنال بهدفين لهدف في الوقت الضائع، قبل أن يتعرض للطرد أمام برشلونة في كامب نو بطريقة مثيرة للسخرية !.


الهاتريك الأول

http://u.goal.com/122100/122137hp2.jpg

بيرسي قال بعد تسجيله أول هاتريك في مسيرته بعد انتصاف الموسم "بكل صدق بدأت أفكر في الكيفية التي أسجل بها ثلاثة أهداف، وسألت نفسي لماذا لا أستطيع فعل ذلك؟.. في مرات عديدة كنت على مقربة من تسجيل هاتريك لكن لم يحدث ذلك رغم أنني أحرزت هدفين في مباراة واحدة كثيراً لكن في كل مرة أكون سيء الحظ ولا تكتمل الصورة، الهاتريك الأول لي في مسيرتي مع الفريق يعني الكثير بالنسبة لي لأنني هنا منذ فترة طويلة وكان جيداً أن يأتي الآن".

المثير أن روبين فان بيرسي أهدر ركلة جزاء في نفس اللقاء الذي أحرز خلاله هذا الهاتريك، والمثير أكثر أنه كان بإمكانه تسجيل أكثر من 5 أهداف لولا براعة الحارس العُماني "علي الحبسي" الذي أنقذ العديد من الأهداف ما دفع شبكة سكاي سبورتس وقتها لتقييمه بتسع درجات كاملة في التقييم النهائي للاعبين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل