المحتوى الرئيسى

حصاد الموسم | أفضل 5 مواهب صاعدة في السيريا آ 2010-2011

06/09 17:40

من الصعب للغاية أن يشق أحد المواهب الكروية طريقه في السيريا آ لما تتميز به تلك البطولة من قوة وصعوبة وضغوطات شديدة تُثقل كاهل الكبار أصحاب الخبرة فما بالك بالصغار الذين يبدأون مشوارهم على الملاعب الخضراء !! .... تألقهم وإثبات جدارتهم مهمة صعبة للغاية لا يتمكن من إتمامها سوى القليل من اللاعبين.

في تقريرنا التالي نتناول أبرز 5 مواهب صاعدة شقت طريقها هذا الموسم في الدوري الإيطالي بعدما تم تصعيدها من فرق الشباب في أنديتها، هي مجموعة لم تلعب كثيرًا لكنها تركت بصمة واضحة تُعطي انطباع مهم على ما قد يكون مستقبلًا.


تابعوا جميع فقرات حصاد الموسم في الدوريات الأوروبية بالدخول للقسم الجديد حصاد الموسم


حصاد الموسم | أفضل (10) مباريات في البريميرليج 2010-2011

حصاد الموسم | أفضل (10) مباريات في السيريا آ 2010-2011


حصاد الموسم | أفضل (10) مباريات في الليجا 2010-2011


5- أليكساندر ميركل - الميلان.

وُلد في كازخستان عام 1992 ولكنه يلعب للمنتخب الألماني للشباب، انضم لقطاع الشباب (بريمافيرا) في الميلان عام 2008 بالمجان قادمًا من شباب شتوتجارت وقد تم تصعيده بداية الموسم الحالي بعدما أظهر أداءًا مُلفتًا خلال العامين الأخيرين في دوري الشباب الإيطالي.

ميركل ظهر بمستوى جيد جدًا خلال المباريات الـ10 التي لعبها هذا الموسم وقد حقق أكثر من إنجاز مهم، البداية كانت بالظهور الأول مع الميلان خلال مباراة أياكس أمستردام وخلالها حقق الإنجاز الثاني باللعب في دوري الأبطال للمرة الأولى والثالث كان المشاركة في السيريا آ ومن ثم كأس إيطاليا وأخيرًا إحراز هدف وصناعة آخر في البطولة الأخيرة وتحديدًا خلال مباراة باري، هذا بجانب إنجاز مهم هو بداية مشواره مع المنتخب الألماني تحت 19 عام.

يلعب في الجزء الهجومي من خط الوسط سواء كلاعب وسط متقدم أو صانع ألعاب، يمتلك رؤية جيدة للغاية وقدم يُمنى تُجيد التمرير والمراوغة والتسديد والأهم أنه يمتلك الشخصية المناسبة للعب في الدوري الإيطالي.


4- ميكيلي كامبوريسي - فيورنتينا.

وُلد عام 1992 في مدينة بيسا الإيطالية وبدأ مسيرته مع فيورنتينا منذ داعب كرة القدم ليتدرج في قطاعات الشباب حتى تم تصعيده للفريق الأول بداية الموسم الحالي وقد خاض كذلك مباراته الأولى مع منتخب تحت 19 عام للآدزوري.

مدافع صاحب مواصفات بدنية جيدة للغاية وقدرة على الرقابة والضغط ومرن تكتيكيًا، هذا بجانب إجادة الكرات الهوائية مما يُشكل دعمًا مهمًا لهجوم فريقه خلال الكرات الثابتة تحديدًا، لعب هذا الموسم 11 مباراة منها 9 في السيريا آ كانت الأولى منها كبديل أمام الميلان وقد ظهر خلال تلك المباريات بمستوى جيد للغاية.

واجه سوء حظ بإحراز هدف في مرمى فريقه خلال مباراة الإنتر ولكنه ساعد الفيولا على قهر باليرمو حين أحرز أحد أهداف الرباعية الجميلة، يُنتظر منه الكثير في الموسم القادم خاصة أن ميهالوفيتش يثق به كثيرًا.


3- رودني ستراسير.

وُلد عام 1990 في سيراليون وانضم لقطاع الشباب في الميلان صيف 2006 وقد شارك مع الفريق الأول عام 2008 ولـ9 دقائق فقط في المباراة ضد أودينيزي ولـ7 دقائق في المباراة ضد كالياري خلال الموسم التالي لكنه عاد للبريمافيرا قبل أن يعود للظهور هذا الموسم وبشكل مختلف تمامًا.

لم يلعب سوى 5 مباريات مع الميلان هذا الموسم 2 منها في دوري الأبطال و3 في السيريا آ ولكنه أظهر خلالهما مستوى مميز للغاية، يُجيد في كل مراكز خط الوسط ويمتاز باللياقة البدنية الممتازة والحركية والسرعة والمهارة الفردية الجيدة بجانب إجادة اقتحام منطقة الجزاء ودعم الهجوم، لم يحرمه من اللعب كثيرًا مع الروسونيري سوى ازدحام منطقة الوسط بعدد من اللاعبين المميزين مثل فلاميني وجاتوزو وبيرلو وفان بوميل وإيمانويلسون وأمبروزيني ولكنه رغم مشاركاته القليلة فرض نفسه على الجميع وأظهر شخصية واثقة جاهزة لانتزاع دور أهم خلال الموسم القادم ما لم تتم إعارته.

ستراسير أحد نجوم المنتخب السيراليوني الأول وقد شارك في 4 مباريات من تصفيات أمم أفريقيا هذا الموسم، ويذكر له الجميع هدف الفوز للميلان على كالياري في أولى مباريات المرحلة الثانية من البطولة والتي أهدت الفريق 3 نقاط صعبة للغاية باعتراف المدرب أليجري نفسه، يُعد من مشاريع المستقبل المهمة للميلان ولذا قام الفريق منذ أسبوع بشراء نصف بطاقته من جنوى بعدما باعها خلال الصيف الماضي وإن كان رحيله لفريق آخر ليس بالمستحيل لكن فقط ليكون وسيلة جلب لاعب كبير.


2- فريدريك سورنسن - اليوفنتوس.

وُلد عام 1992 في الدانمرك وانضم لليوفنتوس من لونجبي الدانمركي بالإعارة أولًا صيف 2010 قبل أن يشتريه بالكامل في يوليو 2011 مقابل 440 ألف يورو تقريبًا بعدما ظهر بمستوى طيب للغاية خلال عامه مع البريمافيرا.

مدافع يمتلك قدرات دفاعية ممتازة من حيث الضغط والرقابة والالتحام بقوة مع المهاجمين بجانب إجادة الكرات الهوائية، وجد به المدرب لويجي دل نيري الحل للجبهة اليُمنى في الدفاع بعدما فشلت كل الحلول الأخرى وقد ظهر بمستوى طيب خلال 17 مباراة لعبها في السيريا آ ومباراة واحدة في كأس إيطاليا لكنه ظهر أفضل في مركزه الأساسي "قلب الدفاع" وهو ما يُعد له في الموسم القادم بحسب تصريحات المسؤولين في السيدة العجوز.

لم يُحرز أي هدف هذا الموسم لكنه صنع هدف الفوز المهم على الإنتر في السيريا آ، يُتوقع له مستقبل جيد للغاية ويُعد من الوجوه الأساسية في منتخب الدانمرك تحت 20 عام.

1- آفري أكوا - باليرمو.

وُلد في مدينة أكرا الغانية عام 1992 وضمه باليرمو من أكاديمية دي سي يونايتد الأمريكية صيف 2010 قبل أن يتم تصعيده للفريق الأول صيف 2011 ويخوض مباراته الأولى في 13 فبراير 2011 أمام فيورنتينا.

أكوا لاعب وسط بقدرات أفريقية تمامًا تجمع القوة مع اللياقة البدنية مع السرعة بجانب الحس التكتيكي الممتاز والقدرة على التسديد والاختراق والانطلاق السريع بالكرة، يلعب في خط الوسط سواء من العمق أو الأطراف ويُجيد الأداء الدفاعي سواء استخلاص الكرة أو الضغط والرقابة اللصيقة المزعجة لمفاتيح لعب المنافس بجانب إجادته دعم الهجوم والتقدم للمناطق الدفاعية للمنافسين.

ظهر هذا الموسم في 11 مباراة من السيريا آ و3 مباريات لكأس إيطاليا، لم يُسجل أو يصنع أهدافًا لأن واجباته الدفاعية كانت أكبر لكنه أكد خلال تلك المباريات كونه أحد المشاريع الأفريقية المهمة في شبه الجزيرة الإيطالية وأن الرئيس ماوريتسيو زامباريني أجاد مُجددًا حين أقدم على خطوة التعاقد معه.



تُرى هل ستُكمل تلك المواهب طريقها نحو النجومية والتألق؟ أم تتوقف هنا !! هذا ما ستكشفه لنا الأيام القادمة ....


تابعوا جميع فقرات حصاد الموسم في الدوريات الأوروبية بالدخول للقسم الجديد حصاد الموسم

اقرأ أيضًا:

حصاد الموسم حصاد الموسم | التشكيل المثالي للبريميرليج 2010/2011


حصاد الموسم حصاد الموسم | التشكيل المثالي للبوندسليجا 2010/2011


حصاد الموسم حصاد الموسم | التشكيل المثالي لليجا 2010/2011

حصاد الموسم حصاد الموسم | التشكيل المثالي للسيريا آ 2010/2011

http://i.goal.com/web/goal/201008302-results-module-etc/images/default/site-elements/logo_hp.png


كن معنا على
  و  لمزيد من التواصل مع الموقع الكروي الأول في العالم

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل