المحتوى الرئيسى
alaan TV

رسالة من البدوي إلى الوفديين

06/09 17:45

أكد د. السيد البدوى رئيس حزب الوفد أن البيان الصادر من السيد محمد سرحان والسيد يس تاج الدين، لا يحتوى على حقيقة واحدة ، وأن الهدف الأساسى منه هو احداث البلبلة والفتنة والوقيعة بين ابناء البيت الوفدى.

وأضاف البدوي في رسالته: أود ان اؤكد للوفديين الحقائق التالية أولا: انه لا توجد أيه نية لدى المكتب التنفيذى لحل اللجان الاقليمية وتعيين لجان جديدة بدلا منها .

ثانيا: ان المادة 20 من لائحة اللجان الإقليمية تنص على إجراء انتخابات اللجان الاقليمية خلال الثلاثة اشهر التالية لاعلان نتيجة انتخابات مجلس الشعب ، واجازت لرئيس الحزب بعد موافقة المكتب التنفيذى أن يمد عملها لمدة لا تجاوز عاما واحدا و حرصا منى عقب انتخابات مجلس الشعب الماضية ان تستمرالجمعية العمومية للوفد بذات التكوين لحين انتخاب هيئة عليا جديدة قمت بمد عمل اللجان الاقليمية لحين اجراء انتخابات الهيئة العليا الجديدة يوم 27/5/2011 , وهذا لا يعنى حل تلك اللجان بعد انتخابات الهيئة العليا وانما تستمر فى اداء عملها الى ان يتم التشكيل الجديد للجان الفرعية على مستوى القرية او الشياخـة أو اللجان المحلية على مستوى المجالس القروية و الاقسام و المدن ذات القسم الواحد ، او اللجان المركزية على مستوى المراكز و الاحياء والمدن التى تضم اكثر من قسم وذلك كله بالانتخاب وفقـا لنصوص المواد ارقـام 13,7,6,1 من لائحة اللجان الاقليمية .

ثالثا: اننى قد آليت على نفسى وفى برنامجى الانتخابى قبل ان اصبح رئيسا للوفد ، الا اتدخل فى تشكيل اى من اللجان الاقليمية وانما ستترك جميعا كى تشكل بالانتخاب وبإرادة الوفديين و الحالة الوحيدة التى يتدخل فيها المكتب التنفيذى هو عجز أحد اللجان عن إجراء إنتخابات نتيجة خلافات أو صراعات داخلية ، ووفقا لنص المادة 19 من لائحة اللجان الإقليمية فإنه يجوز لرئيس الحزب بعد موافقة المكتب التنفيذى أن يعين من يقوم بعمل تلك اللجنة ولفترة مؤقتة لا تتجاوز عاما تجرى فى نهايته انتخابات جديدة .

رابعا: إن محاولة بث الفتن واختلاق الشائعات بهدف احداث البلبلة داخل الأسرة الوفدية لن يؤتى ثماره، فلقد اثبتت الجمعية العمومية انها على وعى سياسى عال وقدرة كبيرة على التمييز بين أصحاب الهوى والمصالح الضيقة وبين من يعملون لصالح الوفد و الذى أصبح أمل الأمة فى المرحلة الحالية .

خامسا : إن الجمعية العمومية للوفد كانت سندا كبيرا لرئيس الوفد بدءاً من انتخابه لرئاسة الوفد مرورا بقرار خوض الانتخابات البرلمانية وقرار الأنسحاب منها ، و الذى لولا الوقفة القوية والشجاعة للجمعية العمومية وحضورها يوم اجتماع المكتب التنفيذى عن بكرة ابيها ودون دعوة فى اليوم التالى لاعلان قرارى بالانسحاب من جوله الإعادة لانتخابات مجلس الشعب لحدث ما كان سيسىء كثيرا الى الوفد .

وشدد البدوي على أن الجمعية العمومية للوفد كانت ولازالت وستظل السند القوى والدرع الحامية للوفد ضد كل محاولات الفرقة والدسيسة وبث الفتنة ، وهى صاحبة قرار تشكيلها من خلال انتخابات ديمقراطية تقود الوفد الى المستقبل الذى يستحقه والذى ينتظره المصريون جميعا.

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل