المحتوى الرئيسى

الكويت تتجه نحو أزمة سياسية جديدة باستقالة نائب رئيس الوزراء

06/09 18:17

دبي - رشا خياط

قدَّم نائب رئيس مجلس الوزراء الكويتي لشؤون التنمية الشيخ أحمد الفهد استقالته من منصبه الخميس 9-6-2011، ولم يبت أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد بقبول الاستقالة من عدمها.

تأتي الاستقالة بعد استجواب تقدم به نواب في مجلس الأمة للشيخ أحمد الفهد الأسبوع الماضي، لكن لم تتم مناقشة الاستجواب في جلسة المجلس الأمة بعد أن طلب الوزير إحالته إلى اللجنة التشريعية البرلمانية لعدم دستوريته.

وبحسب محللين، فإن الكويت تتجه لأزمة سياسية داخلية عميقة، ورغم أن رئيس الوزراء الشيخ ناصر المحمد نجا من استجواب من أعضاء مجلس الأمة في مايو/أيار الماضي، لاتهامات بالفساد وشكل حكومته السابعة، إلا أن النواب أعادوا الهجوم على الحكومة وعلى نائبه الشيخ أحمد الفهد، وأعربوا عن رغبتهم في استجوابه بشأن المزاعم المتكررة حول الفساد وعدم الكفاءة، واستغلال الأموال العامة.

في هذا الصدد، أكد مصدر مطلع لـ"العربية.نت" أن الخلافات بين الشيخ ناصر والشيخ أحمد الفهد وصلت لطريق مسدود، ولم يستبعد المصدر أن تتم صفقات سياسية يتم من خلالها جمع قوى نيايبة مؤيدة لحسم الصراع.

ويشير المصدر إلى أن اشتعال الصراع بين الشيخين قد يتفاقم، وقد ينتهي بحسم أميري، بعودة ولاية العهد إلى رئيس الوزراء، لحسم الصراع، إلا أن الأمور لم تتضح بعد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل