المحتوى الرئيسى

مواجهات بين مسلحين وقوات باكستانية توقع 20 قتيلاً في وزيرستان

06/09 07:59

دبي - العربية.نت قتل 8 جنود باكستانيين و12 مسلحاً في هجوم شنته مجموعة من عناصر طالبان على مركز للجيش الباكستاني في وزيرستان الجنوبية، شمال غرب باكستان، بحسب ما أعلنه مسؤولون في قوات الأمن، الخميس 9-6-2011. وقال مسؤول أمني كبير في بيشاور (شمال غرب) في اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس: "قتل ثمانية جنود وأصيب 10 آخرون بجروح في حين قتل أكثر من 10 من طالبان في إطلاق نار مضاد"، في إقليم وزيرستان الجنوبية. وقال مسؤولو مخابرات إنه حوالي منتصف الليل هاجم نحو 100 متشدد من عناصر طالبان مسلحين بصواريخ وبنادق هجومية مركزاً للجيش، واستمر تبادل إطلاق النار أكثر من ثلاث ساعات قبل أن يتمكن الجنود من صد المهاجمين. واستهدف الهجوم موقعاً لقوات الأمن في وزيرستان، شمال غرب باكستان، في الساعات الاولى من صباح اليوم الخميس وقتلوا ثمانية جنود. وقال مسؤول بالمخابرات في المنطقة لرويترز إن المتشددون كانون يحملون صواريخ وأسلحة ثقيلة وهاجموا نقطة التفتيش بعيد منتصف الليل، وأضاف "قتل ثمانية جنود وأصيب 12 بجروح"، وقال مسؤول آخر إن قوات الامن شنت هجوماً انتقامياً قتلت خلاله ما لا يقل عن 12 من المهاجمين وأصابت خمسة آخرين. ووقع الهجوم في مكين، وهي منطقة على الحدود بين وزيرستان الشمالية ووزيرستان الجنوبية، وكانت في وقت ما معقلاً لحركة طالبان الباكستانية. قوات الأمن تشن هجوماً انتقامياً وقد شنت قوات الأمن هجوماً انتقامياً قتلت خلاله 12 من المهاجمين، ووقع الهجوم في أعقاب ضربات صاروخية شنتها طائرات أمريكية بدون طيار في المنطقة القبلية الواقعة بمحاذاة الحدود مع أفغانستان والتي تعتبر مركزاً للمتشددين من أنحاء العالم. وتشكل المناطق القبلية الحدودية بين باكستان وأفغانستان التي تعتبرها واشنطن "أخطر الأماكن في العالم"، وتشن فيها هجمات طائرات بلا طيار، معقلاً لطالبان باكستان وأهم ملاذ في العالم لتنظيم القاعدة، والقاعدة الخلفية لطالبان أفغانستان. وشن الجيش الباكستاني هجوماً كبيراً في وزيرستان في 2009 وطرد مقاتلي الحركة من قواعدهم في المنطقة المضطربة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل