المحتوى الرئيسى

إلغاء «الأرباح الرأسمالية» يرفع مؤشر البورصة.. ومخاوف من استمرار الاتجاه لفرض الضريبة

06/09 16:46

أنهت البورصة تعاملات الأسبوع على صعود ملحوظ بفعل عمليات شراء من قبل المستثمريين المصريين والعرب، بعد إعلان الحكومة إلغاء الضريبة على الأرباح الرأسمالية، التي كان مقررا تطبيقها وفقا للمشروع المقدم من وزارة المالية الأسبوع الماضي.

وارتفع المؤشر الرئيسي للأسهم النشطة "egx30" بنحو 1.25 %، بعد أن كسب 68 نقطة، ليستقر مع الإغلاق عند 5504 نقطة، وارتفع مؤشرا الأسعار بنفس النسبة تقريبا، بعد صعود أسعار إغلاق 133 ورقة مالية، مقابل انخفاض 40 أخرى.

وقال الدكتور سمير رضوان، وزير المالية، إن الحكومة تراجعت عن خططها لفرض ضريبة على توزيعات الأسهم، ولن تعيد فتح الموضوع العام الجاري، وتبحث حاليا عن طريقة لخفض النفقات نتيجة إلغاء الخطة.

أضاف رضوان: «لم نكن ننوي فرض ضريبة رأسمالية بالمعنى التقليدي، وكل ما ناقشناه هو فرض ضريبة بنسبة 10% على توزيعات الأرباح، ولن نفرض الضريبة في الوقت الحالي لتشجيع البورصة».

واستبعد الوزير إحياء فكرة الضريبة على توزيعات الأرباح في وقت لاحق هذا العام، وقال: «ليست هناك أي تغييرات أخرى في الميزانية التي أقرها مجلس الوزراء الأربعاء الماضي.

من جانبها رحبت إدارة البورصة بقرار مجلس الوزراء، وقالت في بيان إن الإلغاء جاء في توقيت مناسب بما يراعي الظروف الدقيقة للاقتصاد المصري، وتزايد الحاجة لجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية، بهدف توفير فرص عمل، وزيادة الناتج القومي وتحقيق معدلات نمو أكبر للاقتصاد الوطني.

وقال محمد عادل، محلل مالي بإحدى الشركات، إن «السوق تفاعلت، الخميس، مع قرار إلغاء الضريبة لكن ليس بالشكل المتوقع، بفعل استمرار وجود اتجاه لفرضها خلال الفترة المقبلة»، وأضاف أن العرب تحولوا للشراء بعد أكثر من 5 جلسات متتالية بفعل الهدوء وإعلان إلغاء مشروع فرض الضريبة.

من جهة أخرى، حصلت شركة «جلوبالايف» مالكة «ويند موبايل»، على حكم قضائي من المحكمة الكندية، ببراءة الشركة التابعة لـ«أوراسكوم تيليكوم» المصرية، من اتهامات جهاز تنظيم الاتصالات الكندي، بمخالفة لوائح الاتصالات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل