المحتوى الرئيسى

أمين شرطة يصيب مسجونا بطلق نارى والأهالى يتجمهرون

06/09 15:26

تجمهر مساء أمس العشرات من السلفيين بمركز أبو كبير بالشرقية أمام مركز الشرطة، وقاموا بقطع الطريق العام "الزقازيق أبو كبير"، اعتراضا على قيام أمين شرطة بإصابة مسجون سلفى بطلق نارى. وكان اللواء محمد ناصر العنترى مساعد الوزير مدير أمن الشرقية، قد تلقى إخطارا بالواقعة. وتبين أنه أثناء مرور النقيب محمد عبد الرحيم النجار رئيس المباحث بميدان المحطة بندر أبو كبير لتفقد الحالة الأمنية، شاهد الشرطى السرى المرافق له ويدعى "السيد محمد عبد الله" المسجون "عادل محمد إبراهيم"، (سلفى) هارب من سجن وادى النطرون فى القضية رقم 4553 جنايات أبو كبير لسنة 2011 مقاومة سلطات، وعند محاولة ضبطه قام المتهم بإشهار سلاح أبيض (مطواه) محاولا التعدى عليه بالضرب، فقام الشرطى بإطلاق عيار نارى أصابه بالساق اليمنى. وتمكن بمساعدة الأهالى السلفيين من الهرب، وتوجهوا به للمستشفى العام لإجراء الإسعافات اللازمة له، وبعد ذلك تجمع 100 شخص من الأهالى أمام المستشفى لمناصرته، وأمر عمرو المنسى وكيل أول نيابة أبوكبير بسرعة ضبط المسجون الهارب واستدعاء رئيس مباحث المركز لسماع شهادته حول الواقعة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل